حلف الناتو يحذر من هجوم كيماوي روسي على أوكرانيا وأميركا توسع عقوباتها على موسكو

فرضت الإدارة الأميركية وحلفاؤها، اليوم الخميس حزمة عقوبات جديدة على روسيا استهدفت عشرات من شركات الدفاع ومئات من أعضاء البرلمان والرئيس التنفيذي لأكبر بنك في البلاد على خلفية غزو القوات الروسية لأوكرانيا.

وقالت وزارة الخزانة  في بيان لها حسب وكالة “رويترز” إن من بين الأهداف الجديدة للعقوبات أكثر من 40 شركة دفاعية بينها شركة الصواريخ المملوكة للدولة و28 شركة مرتبطة بها إضافة إلى مديرها العام.

اقرأ أيضاً: الحكم على المعارض الروسي أليكسي نافالني بالسجن 9 سنوات لاتهامه بالاحتيال

وحذرت وزارة الخزانة الأميركية من المعاملات المتعلقة بالذهب التي تشترك فيها روسيا لكونها قد تكون خاضعة لعقوبات من السلطات الأميركية في خطوة تهدف إلى منع روسيا من التملص من العقوبات.

وأضافت أن تصرف واشنطن يتوافق مع إجراءات مماثلة اتخذها الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة وكندا.

من جانبه قال البيت الأبيض في بيان إن الإجراء الذي اتخذه اليوم الخميس استهدف أيضا 17 من أعضاء مجلس إدارة بنك سوفكومبانك ورجل الأعمال الروسي جينادي تيمشينكو، الحليف القديم لبوتين وشركاته وأفراد أسرته.

زر الذهاب إلى الأعلى