حصيلة نتائج مباريات كأس العرب قطر 2021

انتهت منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات لبطولة كأس العرب، السبت، بعد أن شهدت إقامة 8 مباريات بواقع لقاءين في كل مجموعة، إذ شهدت مباريات هذه الجولة تسجيل 19 هدفا، بمعدل 2.4 هدف في المباراة الواحدة، أقل بثلاثة أهداف من حصيلة الجولة الأولى التي شهدت تسجيل 22 هدفاً، ليرتفع عدد الأهداف المسجلة في البطولة حتى الآن إلى 41 هدفاً، بمعدل 2.56 هدف في المباراة الواحدة.

وبحسب موقع “winwin” نجح 5 لاعبين في تسجيل هدفين في البطولة حتى الآن، اثنان من تونس (سيف الدين الجزيري وفراس بالعربي)، واثنان من المغرب (عبد الإله الحافيظي وبدر بانون)، إلى جانب بغداد بونجاح من منتخب الجزائر ، وجاءت الأهداف الأخرى عن طريق 31 لاعباً، ليصل عدد اللاعبين الذين سجلوا في البطولة حتى الآن إلى 36 لاعبا.ً

اقرأ أيضا: قطر أول المتأهلين لثاني أدوار كأس العرب 2021

نتائج المبارايات في الجولة الثانية من دور المجموعات

انتهت مباراتان فقط بالجولة الثانية من دور المجموعات لبطولة “كأس العرب FIFA قطر 2021” على وقع التعادل، الأولى مباراة منتخبي العراق والبحرين اللذينِ حصدا التعادل السلبي الوحيد في البطولة حتى الآن، والأخرى مباراة فلسطين والسعودية التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.

وحقق المنتخب المصري الفوز الأكبر في البطولة حتى الآن في الجولة ذاتها بفوزه على المنتخب السوداني بخماسية نظيفة، وفاز المغرب للمباراة الثانية على التوالي برباعية نظيفة، وانتهت مباراتان بالفوز بفارق هدفين، ومباراتان أخريان بالفوز بفارق هدف واحد

وسجل عرب إفريقيا 11 هدفاً من أهداف الجولة الثانية (57.89% من الأهداف المسجلة في الجولة)، مقابل 8 أهداف لعرب القارة الآسيوية الذين سجلوا 42.11% من مجموع الأهداف التي سُجِّلَتْ في الجولة الثانية من البطولة.

عرب إفريقيا وعرب آسيا يتقاسمان الفوز في مواجهاتهما المباشرة في الجولة الثانية من دور المجموعات لبطولة كأس العرب FIFA قطر 2021.

وشهدت الجولة الثانية من دور المجموعات للبطولة إقامة 4 مواجهات بين عرب آسيا وعرب إفريقيا، فاز عرب آسيا في اثنتين منها، وفرض عرب القارة السمراء أفضليتهم في المواجهتين الأخريين، وسجل عرب آسيا 3 أهداف على عرب إفريقيا الذين سجلوا 6 أهداف في مواجهاتهم مع عرب آسيا.

واستطاع عرب آسيا تسجيل تفوقهم في اليوم الأول من منافسات الجولة الثانية، بفوز الإمارات على موريتانيا (0-1)، والمنتخب السوري التابع للنظام على تونس (2-0)، لكن عرب إفريقيا ردوا الصاع في اليوم الثاني بفوز المغرب على الأردن (0-4)، وفوز الجزائر على لبنان (0-2)

المنتخبات التي حسمت تأهلها إلى ربع النهائي

حسمت 4 منتخبات تأهلها لربع نهائي كأس العرب قطر 2021 من الجولة الثانية لدور المجموعات، وهي منتخب قطر (أول المتأهلين، ضمن صدارة المجموعة الأولى) والمغرب ومصر والجزائر، وودع منتخبا السودان ولبنان البطولة رسمياً، وما زال الصراع محتدما على البطاقات الأربع المتبقية.

وتتنافس منتخبات العراق (الثاني بنقطتين)، وعمان (الثالث بنقطة واحدة) والبحرين (الرابع بنقطة واحدة)، على بطاقة التأهل الثانية عن المجموعة الأولى، أما في المجموعة الثانية فلم يحسم أي منتخب تأهله مع نهاية هذه الجولة بعد أن بعثر المنتخب السوري الحسابات بفوزه على تونس ليتعادلا برصيد 3 نقاط لكل منهما، وتبقى موريتانيا (من دون نقاط) الأقرب حسابيا لتوديع البطولة رغم أنها لم تفقد حظوظها (شبه المنعدمة) نظريا.

وتتنافس في المجموعة الثالثة منتخبات الأردن (الثاني بثلاث نقاط) والسعودية (الثالث بنقطة واحدة) وفلسطين (الرابع بنقطة واحدة) على مرافقة المغرب في التأهل في هذه المجموعة، وحُسِمَتْ الأمور في المجموعة الرابعة لمنتخبي مصر والجزائر اللذين سيتواجهان في الجولة الثالثة في قمة تحديد المتصدر.

عدد البطاقات الحمراء في الجولة الثانية من كأس العرب قطر 2021

شهدت الجولة الثانية من دور المجموعات لكأس العرب 2021 إشهار البطاقة الحمراء لخمسة لاعبين، أولهم التونسي محمد علي بن رمضان في مواجهة سوريا، واستأثرت المجموعة الرابعة بالبطاقات الأربع المتبقية بواقع بطاقتين لياسر مزمل وفارس عبد الله لاعبي منتخب السودان في مواجهة مصر، وبطاقتين في مباراة الجزائر ولبنان بواقع بطاقة لحسام الدين مرزيق لاعب الجزائر، وأخرى لقاسم الزين لاعب لبنان.

المغرب المنتخب الأقوى.. ومنتخب السودان الحلقة الأضعف

واصل المنتخب المغربي تقديم نفسه بثوب المرشح للقب برباعيته في شباك الأردن التي جعلته صاحب خط الهجوم الأقوى في البطولة برصيد 8 أهداف، وهو أيضا أحد 3 منتخبات نجحت في الحفاظ على نظافة شباكها حتى الآن في البطولة إلى جانب منتخبي الجزائر ومصر اللذين يتقاسمان لقب ثاني أقوى خط هجوم في البطولة برصيد 6 أهداف لكل منهما.

ويُعد منتخب السودان الحلقة الأضعف من بين المنتخبات المشاركة في البطولة، إذ أنهى أول جولتين بأسوأ خط دفاع بعد أن استقبلت شباكه 9 أهداف، ولم يسجل خط هجومه أي هدف ليتقاسم لقب الأسوأ مع منتخبي لبنان والبحرين.

وعلى الرغم من خسارتهم أول مباراتين، قدم لاعبو منتخب لبنان أداء قتاليا في مواجهة منتخبي مصر والجزائر اللذين لم ينجحا في فك شفرة مرمى الحارس مصطفى مطر إلا في 3 مناسبات اثنتان منها من علامة الجزاء، والثالثة من هجمة مرتدة في الوقت بدل الضائع، ليستحق المنتخب اللبناني لقب الخاسر الجميل في البطولة التي لم تكن قرعتها رحيمة به عندما وضعته بين كماشتي اثنين من أفضل المنتخبات على الصعيدين العربي والإفريقي.

المصدر: مواقع رياضية

زر الذهاب إلى الأعلى