حزب تركي معارض يكشف كذبة نائبة ادعت على لاجئين سوريين

كشفت لجنة التحقيق التابعة لحزب “النصر” المعارض في تركيا، عن كذب نائبة الرئيس المسؤولة عن شؤون الزراعة والثروة الحيوانية يلدا دونه جيليك، فيما يخص ادعاءها بتعرضها لهجوم نفذه لاجئون سوريون بمنطقة الريحانية في 17 من الشهر الحالي، مؤكدة أن اتهامات النائبة “محض افتراء”.

وقالت صحيفة “milligazete” التركية، إنه على إثر اتهامات جيليك للاجئين السوريين، توجه الأمين العام لحزب “النصر” المعروف بعدائه للسوريين أوميت أوزداغ، برفقة عدد من مسؤولي الحزب إلى ولاية هاتاي جنوب تركيا، لمتابعة القضية والاطلاع على التحقيقات.

اقرأ أيضا: عبدالله دمير: إعادة اللاجئين السوريين على جدول أعمال الحكومة التركية

وبيّنت الصحيفة أن التحقيقات التي أجراها أعضاء حزب “النصر” أكدت أنه لم يكن هناك هجوم من هذا القبيل كما ادعت جيليك، بينما أعلن أوزداغ في بيان عن إحالة نائبته إلى اللجنة التأديبية مع طلب طرد نهائي لها من الحزب.

وأوضح أوزداغ أنه نتيجة لزيارة هاتاي، والفحص الذي أجراه الوفد الذي شكله أعضاء المجلس الرئاسي لحزبه، كان من المفهوم أن الأمر لم يكن كما هو موصوف؛ وبناء على هذا الحدث الذي لم يتضح بعد ما وراءه تمت إحالة النائبة جيليك إلى لجنة الانضباط المركزية للحزب مع طلب طرد نهائي.

المصدر: الشرق سوريا

زر الذهاب إلى الأعلى