حاملاً معه “رسالة”.. مسؤول لبناني رفيع يصل دمشق في زيارة مفاجئة

أكدت وسائل إعلام لبنانية، وصول مسؤول أمني لبناني بارز اليوم الأربعاء، إلى العاصمة السورية دمشق، بزيارة مفاجئة، حاملاً معه رسالة سياسية.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن المسؤول الأمني يهدف من الزيارة إلى لقاء مسؤولين سوريين، لمناقشة قضايا عدة تهم البلدين، أبرزها ملف التهريب وضبط الحدود.

اقرأ أيضا: في الجزائر.. إيداع طالب السجن بسبب محاولة غش فاشلة في امتحان “عن بعد”

وأشارت إلى أن المدير العام لجهاز أمن الدولة اللواء طوني صليبا، وصل إلى سوريا بصورة مفاجئة وعقد اجتماعات أمنية مع المسؤولين السوريين تناولت عدة قضايا.

ونوهت إلى أن طوني أكد على ضرورة إيجاد حل بخصوص مصانع حبوب الكبتاغون المخدرة المنتشرة في الجرود الوعرة، لما فيه خير البلدين وسائر البلدان العربية.

وبحسب مصادر مطلعة، فإن اللواء طوني صليبا حمل معه رسالة سياسية، تتعلق بالتطورات الراهنة أو ملف النازحين السوريين في لبنان.

الجدير ذكره أن زيارة المسؤول اللبناني، تأتي في ظل مساع لبنان إلى ضبط الحدود لوقف التهريب، وإلى مكافحة صناعة وتصدير المخدرات بعد الأزمة التي أثرت على علاقاته بالمملكة السعودية.

زر الذهاب إلى الأعلى