حادثة سرقة… الشرطة تقبض على شخص سرق الملايين من قريبته في جرمانا

قالت صفحات محلية إن سيدة في مدينة جرمانا بريف دمشق تعرضت لحادثة سرقة وقد تم سرقة 15 مليون ليرة و600 ألف ليرة سورية من منزلها خلال مغادرته في زيارة إلى أحد أقربائها .

وفي التفاصيل قامت السيدة بقصد مخفر الشرطة التابع لنظام الأسد في المنطقة والتبليغ على حادثة السرقة فتمكن عناصر الشرطة من القبض على قريب المدعية المشتبه به واسمه “خليفة. ع”، الذي كان على علم بوجود المبلغ في منزلها.

وقام السارق بدعوة قريبته إلى الغداء في منزله ليقوم بمغافلتها والذهاب إلى منزلها مستغلا غيابها لسرقة المبلغ الذي أرسله زوجها المغترب.

وقد تم استرداد كامل المبلغ المالي وتسليمه لصاحبته وتقديم المتهم إلى القضاء.

ويشار إلى أن أغلب السكان في سوريا لا تكفيهم معاشاتهم بسبب الغلاء الفاحش في مناطق النظام فيلجأ المواطن السوري إلى الحوالات المالية من أقاربه في الخارج.

والجدير بالذكر أن حوادث القتل والسرقة انتشرت بشكل كبير في مناطق سيطرة النظام فانتشار الفقر والجوع دفع الكثير للقيام بمثل هذه الحوداث والمسؤول الأول في هذا الأمر هو النظام فهو يقود أكبر العصابات الإجرامية ويشجعها على القتل والسرقة.

زر الذهاب إلى الأعلى