جيش النظام السوري يتراجع إلى المرتبة 55 عالميًا.. تعرف على ميزانيته وعدد جنوده وعتاده

احتل جيش النظام السوري، المرتبة الـ55 في تصنيف أقوى جيوش العالم للعام الحالي، من أصل 138 جيشًا شملهم التقييم، متراجعًا خمس مراتب مقارنة بالعام الماضي.

عوامل التقييم

تضمن تصنيف موقع “غلوبال فاير باور” العسكري، تقييم الجيوش العالمية بناء على 55 عاملًا، شملت القوة البشرية والسلاح الجوي والبري والبحري، بالإضافة إلى الموارد الطبيعية والتسهيلات اللوجستية والجغرافية والمالية العامة المؤثرة في قدرة الجيش وفعاليته.

قدرة جيش النظام

أوضحت البيانات أن القدرة البشرية لجيش النظام لم تختلف عن العام الماضي، مع وجود نحو 142 ألف جندي عامل، ومن أصل 19 مليوناً و454 ألف نسمة، تبلغ نسبة القوى العاملة نحو 64 بالمئة، ونسبة الملائمين للخدمة العسكرية نحو 55 بالمئة، بينما يصل إلى سن الخدمة العسكرية سنويًا أكثر من 535 ألف شاب سوري.

ميزانية جيش النظام

تبلغ ميزانية جيش النظام 1.8 مليار دولار، ويمتلك 456 طائرة عسكرية، وأربعة آلاف و135 دبابة هجومية، وخمسة آلاف و370 آلية مدرعة محاربة، و575 مدفعية متحركة، وألفين و550 مدفعية منقولة، و750 قاذف للصواريخ.

أما القوة البحرية فلا تتجاوز 56 آلية، من بينها 33 من سفن الدوريات، وسبعًا من عتاد الألغام البحرية.

عمليات انشقاق

وشهد الجيش السوري خلال السنوات الماضية، عمليات انشقاق كبيرة، بعد استخدام النظام له في قمع الثورة السورية، ومشاركته في قتل عشرات الآلاف من المدنيين إلى جانب قوات الأمن من خلال قصف المدن والمرافق المدنية، واستخدام الأسلحة المحرمة دوليًا، ومنها السلاح الكيماوي.

التعفيش

ووثق ناشطون العديد من الصور لقيام عناصر الجيش السوري بعمليات سرقة البيوت والمحال التجارية أو ما يطلق عليها بـ “التعفيش”، وذلك بعد دخول الجيش إلى مناطق تراجعت عنها المعارضة السورية المسلحة.

زر الذهاب إلى الأعلى