جريمة قتل لسرقة 700 دولار وهاتف جوال في حلب

أعلنت قوى الأمن الجنائي التابعة لنظام الأسد، القبض على شخصين قتلا صديقهما، في محافظة حلب، بغية سرقة 700 دولار وهاتف جوال.

وقالت وزارة الداخلية في حكومة نظام الأسد، إنّ معلومات وردت إلى قيادة شرطة محافظة حلب بوجود جثة في بناء مهجور في المنطقة الصناعية بالراموسة، تبين أنها تعود لشاب في العقد الثالث من العمر يدعى (وسيم. ع).

اقرأ أيضا: قصف عنيف للنظام يستهدف أحياء درعا البلد (فيديو)

وأشارت الوزارة في بيان نشرته في صفحتها الرسمية عبر “فيس بوك” إلى أن جثة الشاب كانت قد تعرضت لرض شديد على الرأس باستخدام جسم صلب.

وأضافت أنّ جمع المعلومات أدى إلى معرفة الفاعلين، وهم أصدقاء المغدور، معلنة القبض على شخصين منهم، وبالتحقيق معهما اعترفا بإقدامهما على قتل صديقهم بضربه عدّة مرات على رأسه بواسطة حجر بالاشتراك مع شخص آخر يجري البحث عنه.

يُذكر أن مناطق سيطرة نظام الأسد شهدت وقوع العديد من جرائم القتل إما بهدف السرقة أو بدوافع أخرى في ظل الانفلات الأمني الذي تعيشه تلك المناطق، بالإضافة إلى ارتفاع معدلات الانتحار، ويعدّ الفقر والأوضاع الاقتصادية السيئة في مقدمة الأسباب التي تدفع الشباب والفتيات إلى اتخاذ القرار بإنهاء حياتهم، فضلاً عن ظروف الحرب والبطالة والضغوط النفسيّة والاجتماعية.

زر الذهاب إلى الأعلى