جريمة قتل جديدة … العثور على جثة رجل مقتولا في مدينة دير الزور

قال ناشطون أنه عثر اليوم الخميس على جثة الرجل المفقود “إبراهيم ياسين العبد العزيز” مقتولاً في أحد أحياء مدينة دير الزور.

جريمة قتل جديدة ... العثور على جثة رجل مقتولا في مدينة دير الزور

وتحدث الناشطون عن أحد أقرباء المغدور إنه خرج يوم الثلاثاء الفائت للعمل مع سيارته من نوع أفانتا ولكنه لم يعد، وقد قام أهله بالبحث عنه، ونشر خبر فقدانه على وسائل التواصل الاجتماعي.

وأشار ناشطون أن أهله عثروا على جثته وقد أطلقت عليه 3 رصاصات في خاصرته، وقد ألقيت الجثة خلف جامع المفتي بجانب كراج البولمانات، وقد سرقت سيارته وكل ماكان بحوزته.

والجدير بالذكر أن مناطق النظام أصبحت في فلتان أمني مستمر وانتشرت فيها القتل والسرقة في ظل غياب المحاسبة والعدالة للسارقين والقتلة لأن العصابات الإجرامية يشجعها نظام الأسد ويتعاون معها ضد الشعب المظلوم .

وقد تكررت حوادث القتل والسرقة بشكل كبير في مدينة ديرالزور ويقف الأهالي عاجزين عما يدور في أروقة المدينة محاولين السعي لإيجاد لقمة العيش في ظل ارتفاع الأسعار وانهيار العملة السورية.

زر الذهاب إلى الأعلى