جدة سورية تبكي حالها وحال أحفادها في مخيمات عرسال (فيديو)

نشر “فريق ملهم التطوعي” مقطع فيديو لجدّة سورية تبكي حالها وحال أحفادها بعد عاصفة ثلجية ضربت مخيمات عرسال اللبنانية.

وتحدثت المُسنّة عن سوء الوضع المعيشي في مخيمات لبنان قائلة “الصبح فقت من النوم الولاد قالوا لي يا تيتة بردانين قمت جبت تنكة.. طلعت على الشارع لمّيت شحاطيط وشراطيط شعّلتها حَرْوَقت إيديي”.

اقرأ أيضا: مأساة حقيقية تتعرض لها مخيمات اللاجئين السوريين في عرسال اللبنانية

أحد المتطوعين في “فريق ملهم” قال: إن مخيمات عرسال تشهد عواصف ثلجية متكررة في درجة حرارة تُقدّر بنحو 3 أو 4 درجات تحت الصفر.

وتعيش معظم العائلات السورية في مخيمات عرسال واقعاً مأساوياً حالها كحال المخيمات الأخرى في المناطق الجبلية حيث العواصف والثلوج والبرد القارس.

ويعاني اللاجئون السوريون هناك من انعدام وسائل التدفئة إذ يبحثون عن العيدان والقش والبلاستيك وأكياس النايلون وكذلك الأحذية القديمة لإحراقها في سبيل الحصول على الدفء.

وقد تكررت حوادث احتراق الخيام بسبب استخدام مدافئ مُصنّعة يدوياً وآخر تلك الحوادث جرت في مخيّم بمنطقة “البابين” في عرسال منذ أكثر من 3 أيام.

زر الذهاب إلى الأعلى