جاويش أوغلو يكشف عن اجتماع دولي حول سوريا لتوجيه رسالة إلى روسيا وإيران

كشف وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، عن وجود فكرة لعقد اجتماع مع الولايات المتحدة والدول التي تحمل نفس أفكار أنقرة حول سوريا، أو اجتماع المجموعة الدولية لدعم سوريا (أصدقاء سوريا)، لتوجيه رسالة إلى روسيا وإيران، بصفتهما الداعمين الرئيسين لنظام الأسد.

وقال جاويش أوغلو، في تصريحات صحفية، الخميس، إن “ثمة حاجة لاجتماع كهذا، نوجه الرسالة التالية لروسيا وإيران: رأيتم أن الحل العسكري غير ممكن، بيّنوا ذلك لنظام الأسد”.

اقرأ أيضا: بشار الأسد يصدر مرسوماً حول الاحتفاظ والاحتياط بالخدمة العسكرية

وأضاف الوزير التركي أن نظام الأسد رجح الحل العسكري، مؤكداً ضرورة تراجعه عن هذا الخطأ، ومشدداً على أهمية دعم العملية السياسية، وفق قناة “سي إن إن ترك”.

واعتبر أن الهجوم “الإرهابي” الأخير في دمشق واعتداءات النظام في إدلب انعكست سلبياً على محادثات اللجنة الدستورية السورية، مشدداً على أن الحل الوحيد يتمثل في تفاهمات المعارضة والنظام على مستقبل سوريا.

ورداً على سؤال حول عملية عسكرية تركية محتملة في سوريا، رأى جاويش أوغلو أن “اعتداءات حزب الاتحاد الديمقراطي (PYD) وحزب العمال الكردستاني (PKK)، زادت”، وأن روسيا والولايات المتحدة لم تفيا بوعودهما حول سحب القوات الكردية من الشريط الحدودي مع سوريا، مضيفاً: “في وضع كهذا سنفعل ما يلزم”.

المصدر: الشرق سوريا

زر الذهاب إلى الأعلى