تعود إلى منتصف القرن السادس قبل الميلاد.. اكتشاف شواهد أثرية لملك بابلي في السعودية (صورة)

أعلنت المملكة العربية السعودية، اكتشاف شواهد أثرية لملك بابلي في منطقة حائل، تعود إلى منتصف القرن السادس قبل الميلاد.

وفي هذا السياق، قالت هيئة التراث السعودية، يوم الثلاثاء، في بيان، إن تلك الشواهد المكتشفة تعود للملك البابلي “نبو نيد”.

اقرأ أيضا: أسباب وكواليس أول خلاف علني بين السعودية والإمارات.. ما علاقة النفط؟

وأوضحت أن الاكتشاف الأثري، هو عبارة عن نقش على إحدى الصخور البازلتية.

وأشارت الهيئة إلى أن الشواهد الأثرية المذكورة، تُجسد الملك البابلي وهو يمسك بيده الصولجان، وأمامه عدد من الرموز الدينية، جنباً إلى جنب مع نص مسماري.

تعود إلى منتصف القرن السادس قبل الميلاد.. اكتشاف شواهد أثرية لملك بابلي في السعودية (صورة)

وأكدت على أن النص المسماري، الموجود في الشواهد الأثرية، والذي يصل العدد التقريبي لسطوره إلى 26 سطراً، يعد”أطول نص كتابي” يُعثر عليه حتى الآن في السعودية.

وقدر علماء الآثار في الهيئة السعودية، بأن الاكتشاف الأثري يعود إلى 540 قبل الميلاد، مشيرين إلى أن تم العثور عليه في محافظة الحائط في منطقة حائل، في المنطقة الشمالية من البلاد.

وقالت هيئة التراث السعودية: “علماء الآثار اوالمختصين لدينا، يعملون ليل نهار وبجد لدراسة وتحليل هذا الاكتشاف الهام”.

وأردفت: “سيتم ربط نتائج هذه الدراسة بالنتائج السابقة التي وقع توثيقها مؤخرا في شمال غربي المملكة”.

وفي ختام البيان، لفتت إلى أن الاكتشاف الجديد، هو دليل آخر على الدور التاريخي لشبه الجزيرة العربية وارتباطها الثقافي بمعظم حضارات الشرق الأدنى القديم.

وتابعت: “يمكن إضافة هذا الاكتشاف إلى اكتشافات سابقة من نقوش ومسلات حجرية في عدد من المواقع بين تيماء وحائل التي تذكر ملك بابل نبو نيد”، منوهةً ​إلى أن جميع تلك الاكتشافات، تثبت اتساع الاتصال الحضاري والتجاري بين الجزيرة العربية وحضارات بلاد الرافدين.

زر الذهاب إلى الأعلى