تطورات مهمة في حادثة “فيلا نانسي عجرم”.. ومحققة جنائية تؤكد: ما فعله فادي الهاشم جريمة قتل عمد لإخفاء “معطيات خطيرة” (فيديو)

أكّدت المحققة وخبيرة الأدلة الجنائية “حلا ولد روب” أن جريمة مقتل الشاب السوري “محمد الموسى” في فيلا الفنانة اللبنانية نانسي عجرم من قبل زوجها فادي الهاشم العام الماضي هي “جريمة قتل عمد”.

وأفادت “حلا ولد روب” أن ما فعله فادي الهاشم جريمة قتل عمد وأن خلف هذه الجريمة جرائم أخرى، وذلك أثناء ظهورها في برنامج “ناس أونلاين” الذي يقدمه المذيع “أحمد الجمل.”

اقرأ أيضا: التونسية أنس جابر.. أول امرأة عربية تحرز لقباً في بطولات رابطة محترفات التنس

وذكرت روب أنه تم استدعاء فادي الهاشم وزوجته نانسي عجرم إلى جلسة التحقيق يوم الثلاثاء المقبل 22 يونيو.

وتعد هذه المرة الأولى التي يتم فيها إستدعاء نانسي عجرم للتحقيق معها في جريمة القتل التي وقعت بمنزلها.

واستغرب البعض من قرار القضاء اللبناني بالرغم من شهادة نانسي عجرم بإصابتها في رجليها.

كما أوضحت الخبيرة الجنائية “روب” أن الشاب محمد الموسى اطلع على بعض الأمور والمعطيات التي قد تشكل خطراً على الهاشم وعائلته وزوجته، وبعض الشركاء الذين يعملون معه.

وتابعت قائلة: “صحيح أنه طبيب أسنان لكن من المؤكد أن له بعض الأعمال الأخرى التي يقوم بها”.

قُتل محمد الموسى، وهو سوري الجنسية، بعد إطلاق النار عليه من قبل فادي هاشم زوج الفنانة نانسي عجرم، أثناء إقتحامه لفيلا الزوجين في لبنان، في يناير/كانون الثاني الماضي.

زر الذهاب إلى الأعلى