تضم أطفالاً …روسيا تجند دفعة من المقاتلين في ديرالزور بهدف إرسالهم للقتال في ليبيا

أفادت شبكة “فرات بوست” المحلية أن القوات الروسية قامت بتجنيد دفعة جديدة من المقاتلين السوريين في محافظة دير الزور بهدف إرسالهم للقتال في ليبيا.

وقالت الشبكة إن الدفعة الجديدة ضمت 40 شاباً أغلبهم من أبناء بلدتي غريبة ودبلان بريف دير الزور، منوهةً إلى أنهم جندوا للمرة الثانية بعد أن ذهبوا في وقت سابق إلى ليبيا لمدة 3 أشهر.

وأوضحت الشبكة أن العناصر استلموا آنذاك مستحقاتهم الشهرية البالغة 2000 دولار أمريكي من الشرطة الروسية.

وأشارت الشبكة أن الدفعة الأخيرة تضم أطفالاً تتراوح أعمارهم بين 14 و16 عاماً إضافةً إلى من تتراوح أعمارهم بين 35 و46 عاماً.

وأكدت الشبكة أنه جرى تسجيل الراغبين بالتجنيد عبر وسطاء في مدينة الميادين بريف دير الزور يجمعون الأوراق الثبوتية ويقدمونها للشرطة العسكرية الروسية في المدينة، والتي بدورها تدرس الملفات الأمنية للمتقدمين قبل منح الموافقة النهائية.

ويذكر أن روسيا جندت نحو 80 شاباً في أيلول الماضي من مختلف مناطق محافظة دير الزور لإرسالهم إلى ليبيا للقتال إلى جانب قوات “خليفة حفتر”

زر الذهاب إلى الأعلى