fbpx

تركيا.. سوري يصطحب ابنته المريضة إلى مدرستها التي تبعد 4 كيلومترات على دراجته

يصطحب السوري بدران حامد الذي يعيش في حي ديليك بولاية ملاطية التركية، ابنته التي تعاني من صعوبة في المشي، إلى ثانوية “الشهيد حسن يلدريم” كل صباح مستخدماً دراجته الهوائية، كي تتمكن من إكمال تعليمها.

وأوضح الأب بدران حامد، الذي فر من سوريا ولجأ إلى ولاية ملاطية التركية، بأن ابنته آية حامد خضعت لعملية جراحية في سن مبكرة، ما تسبب بمشكلة في قدميها أثرت على قدرتها على المشي، ليحرص الأب على إيصالها إلى مدرستها كل صباح.

اقرأ أيضا: الاتحاد الأوروبي يخصص دعماً مالياً جديداً للاجئين السوريين في تركيا

وقال حامد: “ابنتي تعاني من مشكلة في قدميها، فهي لا تستطيع السير على الأرض وحدها. إذا تم توفير كرسي متحرك كهربائي، فستتمكن طفلتي من الذهاب إلى المدرسة بنفسها” وأضاف: “نحن ننتظر المساعدة من المسؤولين”.

أما الطفلة آية، التي تحلم بأن تصبح معلمة، فأفادت أنه من الصعب عليهم التنقل من وإلى المدرسة خلال الشتاء والطقس البارد “يصطحبني والدي كل يوم صباح إلى المدرسة، ولكن يكون الأمر صعباً بوجود الشتاء والبرد، لذا أتوجه من مكاني هذا إلى السلطات، وأطالبهم بكرسي متحرك” وأضافت: “أريد أن أصبح معلمة عندما أكبر، أريد أن أكون أملاً للأطفال الذين يعانون مثلي وعائلاتهم أيضاً”.

المصدر: وكالات

رغد الحاج

صحفية مهتمة بالشأن السوري الفني تعمل على إضافة قيمة مضافة للأخبار فى موقع المورد، عملت سابقا على تغطية أحداث ومؤتمرات فنية حدثت في سوريا قبل عام 2011 وكانت مراسلة لمجلة الفن في سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى