تركيا.. حزب “العدالة والتنمية” يتوعد المحرضين على معاداة اللاجئين

توعد حزب “العدالة والتنمية” الحاكم في تركيا، المستفزين والمحرضين على معاداة اللاجئين في البلاد، بالمحاسبة والمحاكمة.

وحذّر المتحدث باسم الحزب، عمر جليك، من المستفزين والمحرضين على معاداة طالبي اللجوء بعد الأحداث التي شهدتها مدينة أنقرة، يوم الأربعاء.

اقرأ أيضا: تركيا.. دراسة تكشف استغلال العمال السوريين وتشغيلهم لساعات طويلة دون تأمين

وأكد جليك بأن مايجري هو عبارة عن محاولات فاشلة للقيام باستفزازات وتحريضات من خلال استغلال هذه الحادثة المؤلمة بهدف إلحاق الضرر بتركيا وشعبها.

جاء ذلك في عدة تغريدات شاركها المسؤول التركي عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.

وخلال التغريدات، أوضح المتحدث باسم حزب “العدالة والتنمية”، أن قوات الأمن ألقت القبض على اللاجئ المتهم بقتل المواطن التركي، مشيراً إلى أن القضاء سيحقق العدالة حتماً بهذه القضية.

ونوه إلى أن المحرضين على معاداة اللاجئين، والمستفزين المتنكّرين بزي اللاجئين، هدفهم واحد.

وطالب جليك الشعب التركي بضبط النفس والتحلي بالوعي ضد هذه الاستفزازات، مؤكداً أن مايجري يستهدف بالمقام الأول وحدة الشعب التركي.

ومساء الخميس، شهدت مدينة أنقرة أعمال شغب واسعة طالت ممتلكات عشرات العائلات السورية اللاجئة ، وذلك على خلفية مقتل شاب تركي على يد لاجئ سوري.

زر الذهاب إلى الأعلى