بيدرسن يعبر عن خيبة أمله بعد انتهاء الجولة السادسة للجنة الدستورية السورية

انتهت الجولة السادسة للجنة الدستورية السورية في جنيف، اليوم الجمعة، بحضور وفود نظام الأسد والمعارضة والمجتمع المدني، برعاية الأمم المتحدة.

وقال موفد تلفزيون سوريا في جنيف “بشر أحمد” إن الجولة السادسة من مباحثات اللجنة الدستورية انتهت دون التوصل إلى أي صيغة مشتركة بين الوفود.

اقرأ أيضا: بيدرسن يعلن التوصل لاتفاق للبدء بصياغة إصلاح دستوري في سوريا

وقال المبعوث الأممي إلى سوريا “غير بيدرسن” في مؤتمر صحفي بختام الجولة السادسة، إن “محادثات اللجنة الدستورية السورية في جنيف انتهت من دون إحراز أي توافق حول المبادئ الدستورية الأربعة”.

وأضاف غير بيدرسن أن “اجتماع اليوم كان عبارة عن خيبة أمل”، مشيراً بالقول: “لم نحقق ما أردنا إنجازه. افتقرنا إلى فهم سليم لطريقة دفع هذا المسار إلى الأمام، هذه الجولة لم توصلنا إلى أي تفاهمات أو أرضية مشتركة حول أي من المواضيع”.

متى ستعقد الجولة القادمة؟

وبخصوص الجولة القادمة، أكّد بيدرسن على أنه لم يتم التوافق على موعد الجولة المقبلة.

وفي وقت سابق، اليوم الجمعة، قال هادي البحرة الرئيس المشترك للجنة الدستورية، إن الجولة القادمة بين وفود المعارضة ونظام الأسد والمجتمع المدني في جنيف ستكون الشهر المقبل، دون تحديد تاريخ دقيق لها.

وأضاف البحرة في حديث خاص مع “تلفزيون سوريا”، أن “المواد التي تم نقاشها، اليوم سيتم مقارنة الأوراق المقدمة من كل وفد، وهناك فرصة لكل طرف لكي يعدل على هذه الأوراق ويعيد تقديمها، والجولة القادمة ستكون الشهر المقبل وسيتم متابعة الجهود ليتم التوصل إليها مع بحث مبادئ جديدة أخرى.

وأردف أن “سقف التوقعات أن نصل إلى أقرب ما يمكن من النصوص المتشابهة ليتم دمجها، وآمل أيضاً أن يتم تسريع الجهود لإتمام وإنجاز المهمة، لأن الشعب السوري يستحق عودة الهدوء والسلام ووقف العنف وتحقيق تطلعاته التي ثار من أجلها”.

وفي الأيام الأربعة الماضية ناقشت اللجنة الدستورية في جلساتها الأوراق المقدمة من قبل الوفود، حيث بدأت يوم الإثنين بمناقشة وفد نظام الأسد لـ “السيادة السورية”، في حين ناقشت الورقة الثانية في جلسة الثلاثاء التي قدّمها وفد المعارضة “الجيش والقوات المسلحة والأمن والاستخبارات”، وبحثت اللجنة في الورقة الثالثة مبدأ “سيادة القانون” المقترحة من قبل وفد المجتمع المدني، في حين قدم وفد الأسد مقترح الورقة الرابعة حول مبدأ “الإرهاب والتطرف”.

وكانت الجولة الأخيرة للجنة كانت قد عقدت في 25 من كانون الثاني 2021 من دون الوصول إلى أي جديد في ملف كتابة الدستور السوري، حيث تتهم المعارضة النظام بتعطيل عمل اللجنة.

المصدر: تلفزيون سوريا

زر الذهاب إلى الأعلى