بعد 11 عاماً على إطلاقه.. الباص السريع في الأردن يدهس شخصاً في اليوم الأول من تشغيله

شهد مشروع الباص السريع في الأردن، انتقادات واسعة وسخرية، بسبب فشله في حل مشكلة الازدحام رغم مرور 11 عاماً على إطلاقه.

وتسبب الباص السريع في المملكة بدهس شخص في اليوم الأول من تشغيله، في عمان، وأظهرت صور صورة الرجل المصاب وسيارة إسعاف بينما تجمع الناس حولهما.

اقرأ أيضا: صحيفة: قلق في مدينة سورية بعد تسريب “وثيقة حكومية” عن هجوم وشيك لـ “داعش”

وكان من المفترض أن يقوم المشروع، بتحميل الركاب عبر مسار ينطلق في عدة أجزاء من العاصمة “لمسافة 16 كيلومتراً وبتردد منتظم للرحلات بواقع خمس دقائق بين كل رحلة”، وفق رئاسة الوزراء.

وذكر موقع “رؤيا” أن مسار “الباص السريع” شهد ازدحاماً مرورياً “بسبب تعدي سيارات المواطنين والمشاة على مساره”، وسبب الحادث هو “عدم وجود حواجز في موقع الحادث وعدم معرفة غالبية الناس بمساره”.

ووقعت ثلاثة حوادث أخرى في ذات الموقع، وشهدت إحدى المواقع دهس شخص في منطقة صويلح، ليتم نقل الشخص إلى المستشفى “وحالته مستقرة”.

وذكرت السلطات أن السبب في وقوع الحادث هو “عدم الالتزام بالعبور من الممرات المخصصة للمشاة”، مؤكدة وجود مواقع مخصصة للمشاة وإشارات لهم للمرور.

وتناقل أردنيون في مواقع التواصل صوراً تظهر صعوبة سير الحافلات الجديدة في شوارع عمان المزدحمة، خصوصاً في التقاطعات، وقال البعض إن “الباص السريع” ليس سريعا بما يكفي.

وقال أحد المسؤولين عن المشروع إن التدشين، يشمل المرحلة التجريبية وأن المسارات المخصصة للحافلات شهدت “مخالفات” بدخول السيارات إليها.

وأكد رئيس الوزراء خلال تفقده لمحطة الركاب في صويلح إن المشروع “يلبي احتياجات المواطنين في التنقل بوسائل نقل عام آمنة ومريحة تحفظ كرامات الأردنيين”.

زر الذهاب إلى الأعلى