بعد اختفائه المطول… فائز السراج يظهر بمطعم فاخر في لندن (صورة)

ظهر الرئيس السابق للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية فائز السراج لأول مرة في أفخم مطاعم لندن، وذلك بعد أسابيع قليلة من صدور تقرير ديوان المحاسبة، الذي أثبت مخالفات مالية بملايين الدولارات، ساهم فيها السراج.

ونقلت قناة “الحدث” الليبية، أن رواد تويتر اتهموا السراج بالاشتراك في تبديد أموال الليبيين، بعد أن سمح بدخول القوات التركية إلى غرب ليبيا، وسلم طرابلس للميليشيات والمرتزقة الأجانب.

اقرأ أيضا: تقرير حقوقي يكشف انتهاكات خطيرة بحق المهاجرين: الجنس مقابل الماء والطعام في ليبيا

وتذكر رواد تويتر الأزمات الحياتية التي تسببت فيها حكومة السراج، وطوابير الوقود التي امتدت من مدينة لأخرى، والحالة المزرية التي تسببت فيها الحكومة السابقة بعدما ضخت أموال الشعب في حسابات المرتزقة والميليشيات.

بعد اختفائه المطول... فائز السراج يظهر بمطعم فاخر في لندن (صورة)

وأثار رئيس حكومة الوفاق المتخلية في طرابلس الليبية فائز السراج، الغموض والجدل، بعد إعلان منحه صلاحياته بشكل مفاجئ إلى نائبه أحمد معيتيق، قبل توجهه إلى جهة غير معلومة خارج البلاد.

وحسب صحيفة “الشرق الأوسط”، فإنها المرة الأولى التي يصدر فيها السراج تكليفاً مماثلاً، منذ توليه منصبه في نهاية 2015.

ولم يعلق معيتيق على القرار، وتجاهلته حكومة الوفاق التي رفضت إعلان مكان السراج، أو نيته العودة من الخارج، مع اقتراب مراسم تسليم السلطة إلى رئيس المجلس الرئاسي الجديد محمد المنفي، بينما روّج مقربون من السراج رواية خضوعه لعملية جراحية في إيطاليا.

وفي هذا السياق، أشارت المصادر إلى تجاهل السراج لرئيس المجلس الرئاسي الجديد محمد المنفي،

ورئيس الحكومة المكلف عبد الحميد دبيبة، واكتفى بإصدار بيان مقتضب رحّب فيه بانتخابهما في ملتقى جنيف أخيراً.

ومن جهتها قالت وكالة الأنباء الإيطالية “نوفا”، نقلاً عن مصادرها أن رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج، سافر إلى إيطاليا للخضوع لجراحة في الأسنان في روما.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى