بشار الأسد يبحث مع روسيا “عودة اللاجئين” الذين شردتهم آلة الإجرام المشتركة

استقبل رئيس النظام السوري “بشار الأسد”، وفداً روسياً برئاسة ألكسندر لافرنتييف المبعوث الخاص للرئيس فلاديمير بوتين، في العاصمة السورية دمشق.

وخلال اللقاء، تباحث بشار الأسد مع الوفد الروسي حول “عودة اللاجئين” الذين شردتهم آلة الإجرام المشتركة.

اقرأ أيضا: “خطبة مفاجئة في مطار دمشق”.. فتاة تجهش بالبكاء حين فاجأها صديقها بخاتم الخطوبة (فيديو)

وبحسب مانشرته صفحة رئاسة الجمهورية العربية السورية، بحث الجانبان الجهود المشتركة والتعاون الثنائي القائم بين سوريا وروسيا الاتحادية في موضوع عودة اللاجئين السوريين.

وأشارت إلى أن الطرفان عبرا عن ارتياحهما للتقدم الذي يحصل في هذا المجال نتيجة الجهود المشتركة.

وطالب الجانبان خلال الاجتماع، بمتابعة أعمال المؤتمر الدولي حول عودة اللاجئين والمهجرين السوريين المنعقد في دمشق.

بدوره، زعم بشار الأسد بأن سوريا تعمل بشكل مستمر ومتواصل من أجل عودة اللاجئين سواء من خلال إعادة تأهيل البنية التحتية ​أو من خلال تسريع عملية المصالحات بما يضمن عودة آمنة للاجئين والمهجرين السوريين إلى قراهم وبلداتهم.

وشكر بشار الأسد القيادة الروسية على المساعدات الإنسانية والطبية وجرعات لقاح فيروس كورونا، التي تم تقديمها لسوريا مؤخراً، مدعياً أن روسيا قدمت الكثير من الجهود في مختلف المجالات من أجل مساعدة الشعب السوري.

من جانبه، ادعى ألكسندر لافرنتييف أن الطرفان سيصلان إلى نتائج ملموسة في موضوع اللاجئين، زاعماً أن حكومة الأسد تتخذ خطوات وإجراءات فعّالة لتوفير الظروف الملائمة والأرضية المناسبة لعودتهم.

وأشار إلى أن موسكو مستعدة للاستمرار بالعمل مع الأسد لتذليل الصعوبات والعقبات التي يمكن أن تعيق هذه العملية.

زر الذهاب إلى الأعلى