fbpx

بسبب قضية غش في رسالة الدكتوراه.. وزيرة الأسرة في ألمانيا تستقيل من منصبها

أفادت وسائل إعلام ألمانية، باستقالة وزيرة الأسرة في البلاد، فرانسيسكا غيفي، من منصبها، على خلفية قضية الغش في رسالة الدكتوراه.

وتصدرت الوزيرة، الصحف الألمانية، بعد قضية بشأن سحب الدرجة العلمية الممنوحة لها “دكتوراه في العلوم السياسية”.

وأعلنت جامعة برلين الحرة في نهاية المطاف، أن من حق الوزيرة الاحتفاظ بدرجة الدكتوراه.

لكن الجامعة ذكرت أن القرار صدر بعد دراسة شاملة وعقد جلسة استمر لعدة ساعات، لتتمكن من الاحتفاظ بمنصبها الوزاري.

اقرأ أيضا : ألمانيا تعلن حظر 3 منظمات معروفة لارتباطها بحزب الله اللبناني

وكانت فرانسيسكا، قد أعلنت اعتزامها الاستقالة من منصبها في حال تم سحب درجة الدكتوراه منها.

وبسبب تأرجح سير القضية، تخلت غيفي عن الترشح لرئاسة حزبها الاشتراكي، على الرغم من أن فرصاً جيدة كانت قد أُتيحت لها في هذا الشأن.

وكان قد أُعْلِنَ في أيار/ مايو الماضي عن العثور على أخطاء ونقل لنصوص مسروقة برسالة الدكتوراه، التي أعدتها الوزيرة المنتمية إلى الحزب الاشتراكي الديمقراطي أكثر مما كان معتقداً من قبل.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى