بريطانيون يطالبون وزير الصحة بالاعتذار عن تصريحات “آذت عائلات المتوفين بكورونا

أثارت تصريحات وزير الصحة البريطاني، ساجد جاويد، المتعافي من كورونا، جدلاً واسعاً بعدما حث البريطانيين على عدم “التذمر” خوفاً من الجائحة.

ووفق صحيفة الغارديان، عم استياء في المجتمع البريطاني، بعد تصريحات جاويد التي تزامنت مع إعلانه التعافي من كورونا بعد 8 أيام من إصابته.

اقرأ أيضا: نظام الأسد يتسلم من روسيا 250 ألف جرعة لقاح مضاد لكورونا (فيديو)

وأشار الوزير في الوقت ذاته، إلى أنه من الضروري أن “نتعلم كيف نتعايش مع هذا الفيروس، وألا نتذمر خوفاً منه، وهو ما أثار غضب البريطانيين.

وانتقدت منظمة ” COVID-19 Bereaved Families for Justice” التي توحد الناس الذي فقدوا أقربائهم بسبب كورونا، تصريح الوزير ووصفته بغير اللائق.

وأضافت: “تصريحات جاويد ليس فقط تؤذي عائلات المتوفين، مما يعني أن أقربائنا كانوا جبناء للغاية في محاربة الفيروس”.

واعتبرت المنظمة أن تلك التصريحات “تهين كل شخص لا يزال يبذل قصارى جهده لحماية الآخرين من الضرر الذي يمكن أن يسببه هذا الفيروس الرهيب”.

وأكد نائب البرلمان البريطاني، ديفيد لامي، أن 129 ألف بريطاني لقوا مصرعهم بسبب الفيروس، داعياً إلى “عدم إهانة الناس الذين يحاولون الحفاظ على سلامتهم وسلامة أسرهم”.

ووصفت المتحدثة باسم الحزب الليبرالي الديمقراطي لشؤون الصحة، منيرة ويلسون، كلمات الوزير جاويد بأنها شائنة، معتبرة أن الوزير يجب أن يعتذر عن هذه الكلمات.

زر الذهاب إلى الأعلى