بايدن مشيراً إلى ترامب وأنصاره: هناك هجمة تشهدها أمريكا بشأن الانتخابات

اعتبر الرئيس الأمريكي، جو بايدن، أن هناك هجمة تشهدها أمريكا اليوم، في محاولة لكبت وتقويض الحق في التصويت في انتخابات حرة ونزيهة في الولايات المتحدة.

وقال بايدن أمام حشد من أنصاره في فيلادلفيا، إن إقرار تشريع متعثر في الكونغرس يتيح حقوق تصويت واسعة “حتمية وطنية”، لكنه لم يحدد مساراً للتغلب على معارضة الجمهوريين للتشريع.

اقرأ أيضا: دولة عربية تفتتح سفارتها في إسرائيل (صور – فيديو)

وكانت العديد من الولايات التي يسيطر عليها الجمهوريون قد أقرت قيوداً انتخابية جديدة هذا العام، ولاقت الخطوة تشجيعاً من الرئيس الجمهوري السابق دونالد ترامب.

وفي كلمة حماسية ألقاها بايدن في مدينة فيلادلفيا، انتقد بايدن ترامب ومؤيديه دون أن يذكره بالاسم.

وجاء ذلك بعد ترديد ترامب ومؤيديه مزاعم بأن انتخابات 2020، سُلبت من الرئيس الجمهوري السابق من خلال تزوير واسع النطاق.

وأضاف بايدن: “الكذبة الكبرى ليست سوى كذبة كبرى” مشيراً إلى اتهامات غير معضدة بالأدلة، بحدوث تلاعب في نتائج الانتخابات رددها ترامب وحلفاؤه.

ومضى قائلاً: “في أمريكا، إن أنت خسرت فإنك تقبل النتيجة وتتّبع الدستور وتحاول ثانية”.

وتابع: “لكنك لا تصف الحقائق بأنها مزيفة وتحاول هدم التجربة الأمريكية لمجرد أنك غير راض. هذه ليست فطنة سياسية.. بل أنانية”.

وأرف بايدن: “يجب على الجمهوريين أن يقفوا لوجه الله، ويعارضوا القيود الانتخابية، ألا تشعرون بالخزي؟”.

ويلقى تشريع حقوق التصويت، معركة متصاعدة في الكونغرس حيث أعاق الجمهوريون في مجلس الشيوخ حتى مناقشته.

وكان الرئيس الأمريكي قد شبه مساعي تقويض حقوق التصويت، بقوانين العهد الماضي التي كانت تمنع السود والنساء من التصويت.

وذكر بايدن أنهم يريدون تصعيب الأمر بشد ويأملون ألا يصوت الناس على الإطلاق، وأضاف “لا بد أن نمرر قانون من أجل الشعب، هذه حتمية وطنية”.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى