اليمن.. تقرير أممي يوجه أصابع الاتهام إلى الحوثيين في الهجوم على مطار عدن

أفاد تقرير أممي أن الهجوم الدموي الذي استهدف مطار العاصمة اليمنية عدن في 30 كانون الأول/ ديسمبر الفائت، نُفّذ بصواريخ باليستية مشابهة لتلك التي يمتلكها الحوثيون، وأُطلقت من مواقع خاضعة لسيطرتهم.

وقال التقرير الذي نُشر الثلاثاء إن “ثلاثة انفجارات وقعت بعد دقائق من هبوط طائرة تقل رئيس الوزراء معين عبد الملك سعيد وأعضاء في حكومة (الوحدة) التي يرأسها ومسؤولين حكوميين كباراً آخرين”.

اقرأ أيضا : نجاة وزير الخدمة المدنية اليمني من محاولة اغتيال بمحافظة عدن

وأوضح أن “مطار عدن أُصيب بثلاثة صواريخ بالستية أرض-أرض دقيقة التوجيه وقصيرة المدى تحمل رؤوساً حربية مجزّأة، ويحتمل أن تكون نسخة طويلة المدى من صاروخ بدر-1 الذي شكّل منذ 2018 جزءاً من ترسانة الحوثيين”.

وأشار التقرير إلى أن “الصواريخ أُطلقت من منشآت كانت تحت سيطرة القوات الحوثية”.

يُذكر أن القصف أسفر عن مقتل نحو 20 شخصاً، بينهم نائب وزير الأشغال العامة، وإصابة أكثر من 100 شخص بجروح.

المصدر: AFP

زر الذهاب إلى الأعلى