الهجرة التركي تنفي حول ما تم تداوله حول إعادة تقييم السوريين الحاصلين على الجنسية التركية

نفى مدير الاندماج والتواصل في رئاسة إدارة الهجرة التركية، غوكتشي أوك، ما تم نشره حول إعادة تقييم الجنسية التركية الممنوحة للأجانب.

وقال موقع “تلفزيون سوريا”، كذّب “أوك” المعلومات الواردة في خبر صحيفة “TÜRKİYE”، مبيناً بأنه لم يدلِ بأي تصريح للصحيفة، ولم يعطِ معلومات حول عدد الملفات التي تم إزالتها من موقع مراحل الجنسية التركية، ولا فيما يخص إعادة تقييم الجنسية الممنوحة إلى الأجانب إذا ما ثبت تعاملهم مع منظمات إرهابية، أو تورطهم في أعمال “تهدد السلم المجتمعي عبر التحريض”.

اقرأ أيضاً: مسؤول تركي: سنعيد تقييم السوريين الحاصلين على الجنسة التركية، ما السبب؟

ونشرت المديرية للنفوس والتجنيس تغريدة عبر حسابها الرسمي في موقع تويتر، تضمنت تصريحاً تنفي ما جاء في صحيفة “Türkiye” حول عدد الملفات التي تم إزالتها.

وأشارت المديرية في تصريحها إلى أن عملية التجنيس تدار من قبل مديرية النفوس العامة والتجنيس، بينما يستثنى السوريون الذين يتمتعون بنظام “الحماية المؤقتة” والذين يتقدمون بطلب للحصول على الجنسية التركية، تتم العملية في البداية من خلال رئاسة دائرة الهجرة، عبر استقبالها الأوراق والثبوتيات، ومن ثم يتم تسليمها إلى مديرية النفوس العامة لإكمال العملية.

وأشارت المديرية إلى أن منح الجنسية يتم عبر ثماني مراحل، وعبر هذه المراحل يتم التدقيق أمنياً بشكل دقيق، وفي حال تخطي هذه المراحل، يتمكن هؤلاء الأشخاص من الحصول على الجنسية التركية.

وأكدت المديرية في بيانها على أن الجنسية التركية لا يمكن أن تلغي بشكل جماعي، بل يتم دراسة قرار إلغاء الجنسية بشكل فردي في حال ثبت تورط حامل الجنسية بمنظمات إرهابية، ولا يمكن أن تشمل جماعات بكاملها.

زر الذهاب إلى الأعلى