fbpx

الملك عبدالله الثاني والملكة رانيا بإطلالة ملفتة للأنظار (صور)

زار ملك الأردن الملك عبد الله الثاني، رفقة عقيلته الملكة رانيا العبد الله، الأحد، جمعية سيدات قرى حوض الديسة التعاونية، بمحافظة العقبة جنوب المملكة؛ هناك حيث التقى سيدات من المجتمع المدني يُشرفن منذ سنوات على تسيير الجمعية.

وظهر الملك عبد الله الثاني وعقيلته الملكة رانيا العبد الله، بحسب الصور التي شاركها الحساب الرسمي للديوان الملكي الأردني على منصة تويتر، وهما يتجولان داخل مقر الجمعية التي تأسست عام 2010.

وأظهرت صور أخرى العاهل الأردني وهو يتحدث إلى سيدات داخل مقر الجمعية، ومنهن مديرة الجمعية “قطنة الزلابية”، حيث تجاذبا أطراف الحديث حول المشروعات التي تقوم عليها هي والسيدات من المجتمع المحلي، من أجل تنفيد مشاريع الجمعية على أكمل وجه.

وكان برفقة الملك عبد الله الثاني في هذه الزيارة، على غرار عقيلته الملكة رانيا، مدير مكتبه جعفر حسان، وكذلك رئيس الديوان الملكي يوسف حسن العيسوي.

كما شارك الملك وعقيلته خلال الجولة، بزراعة نبتة الغضا الصحراوية التي تتميز البادية الجنوبية باحتضانها.

وجمعية سيدات قرى حوض الديسة، هي واحدة من المبادرات النسائية الرامية إلى تحسين معيشة النساء الريفيات في محافظة العقبة، جنوب المملكة، تحديداً نساء بلدية حوض الديسة.

وكان للجمعية دور كبير في الاضطلاع بكثير من المشروعات ذات الكُلفة الصغيرة والمتوسطة، ومنها أعمال الخزف والسيراميك، وتدريب الخياطة.

كذلك أشرفت الجمعية على رعاية مشروع موجه للأطفال بعنوان التعلم عن طريق اللعب “الاستعداد للمدرسة”، وأيضاً مشروع المطبخ التقليدي، الذي يقدم تجرِبته للزوار والسائحين.

كما تشمل المشروعات إنشاء مشتل زراعي، يتكون من بيوت بلاستيكية لزراعة وتكثير النباتات المهددة بالانقراض، مثل: الشيح والقيصوم والغضا، والميرمية والزعتر البري والقطف.

هذا وأعلنت الجمعية في وقت سابق، الانطلاق في تنفيذ مشروع سياحي ثقافي، يتضمن مطبخاً إنتاجياً لتقديم الأكلات الشعبية للسياح والزوار إلى المنطقة.

يأتي ذلك، في الوقت الذي تُدير فيه جمعية سيدات قرى حوض الديسة صندوقاً للقروض الدوارة لتمويل المشاريع الصغيرة الفردية، ومشروع الخزانات الشمسية بدعم من مؤسسة نهر الأردن.

الملك عبدالله الثاني والملكة رانيا بإطلالة ملفتة للأنظار (صور)

رغد الحاج

صحفية مهتمة بالشأن السوري الفني تعمل على إضافة قيمة مضافة للأخبار فى موقع المورد، عملت سابقا على تغطية أحداث ومؤتمرات فنية حدثت في سوريا قبل عام 2011 وكانت مراسلة لمجلة الفن في سوريا.
زر الذهاب إلى الأعلى