الليرة التركية تهبط لمستوى قياسي جديد مقابل الدولار الأمريكي

انخفضت الليرة التركية، السبت، لمستويات قياسية جديدة مقابل الدولار الأمريكي وباقي العملات الأجنبية.

وبلغ سعر صرفها في تركيا ومناطق الشمال السوري المحرر 13.88 الدولار، و15.70 أمام اليورو.

اقرأ أيضا: الليرة التركية تواصل تراجعها أمام الدولار الأمريكي

تعيش تركيا حاليًا أزمة اقتصادية هي الأقسى في تاريخها المعاصر، ورغم ما تتمتع به من نهضة اقتصادية جعلتها من ضمن مجموعة العشرين الأقوى اقتصادًا في العالم، ومن ضمن عشر دول الأكثر إنتاجًا ونماءً في العالم، إلا أنه خلال الربع الأخير من هذا العام لاحت أزمة اقتصادية جديدة عصفت بالآمال.

التحديات الاقتصادية ليست جديدة بل هي ما اعتادت عليه حكومة الرئيس أردوغان وخاصة بعد محاولة انقلاب يوليو/تموز 2016، لكن أمام أردوغان وحزبه -حزب العدالة والتنمية التركي- وحلفائه تحديًا هو الأصعب قبيل الاستحقاق الانتخابي في 2023 كما أن المشهد هذا الأسبوع هو الأعنف مع معارضيه فالتظاهرات والدعوة لها مستمرة، كما أن التدهور ما زال مستمرًا في الليرة التركية، وهو إن كان منذ عدة سنوات، إلا أن وتيرته اشتدت هذا الأسبوع دون أن تتم معرفة السبب الحقيقي وراء هذا التراجع رسمياً، الإعلام في تركيا يتحدث عن “المؤامرات” في الخارج والبعض يتحدث عن سياسات نقدية فاشلة.

وتواصل العملة التركية انهيارها التاريخي أمام الدولار في ظل المخاوف من قرارات البنك المركزي التركي حيال الفائدة وبخاصة وأنه من المرجح أن يتجه البنك لخفض الفائدة مجددا في ظل تصريحات الرئيس التركي أردوغان بأن عملية تخزين العملة الصعبة، بأنه هو سبب الأزمة الاقتصادية.

زر الذهاب إلى الأعلى