الليرة التركية تهبط لمستوى قياسي أمام الدولار الأمريكي

واصلت الليرة التركية، الإثنين، تسجيل هبوط جديد في سعر صرفها مقابل الدولار الأمريكي وباقي العملات الأجنبية.

وبلغ سعر صرفها في تركيا ومناطق الشمال السوري المحرر 13.80 الدولار، و15.57 أمام اليورو.

اقرأ أيضا: خسائر متواصلة لليرة التركية أمام الدولار الأمريكي

وكشف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن حكومته ستعلن في الأيام القادمة رفع الحد الأدنى للأجور إلى مستوى أعلى بكثير من المعتاد.

وتحدث أردوغان، في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء، بعد اجتماع للكتلة النيابية لحزبه “العدالة والتنمية”، وأشار إلى أن ثمة زيادة قادمة لرواتب الأطباء الاختصاصيين قدرها 5 آلاف ليرة، وللأطباء العامين 2500 ليرة (الدولار نحو 13 ليرة).

وأشار إلى أن حكومته اعتمدت إستراتيجية نمو تركز على الاستثمار والتوظيف والإنتاج والتصدير، وقال إن كل عمل وخدمة واستثمار أنجزته الحكومات التركية المتعاقبة في السنوات الـ19 الماضية كان بمنزلة تحضير لهذه الإستراتيجية.

وفي ما يخص التقلبات الأخيرة في أسعار الصرف، قال أردوغان “ندرك جيدا القلق الذي يعيشه الشعب جراء الغموض الحادث بسبب ارتفاع أسعار العملات وغلاء الأسعار”، ورأى أن القسم الأكبر من التطورات الأخيرة هو بسبب التقلبات العالمية في الأسعار.

وأضاف “الزيادة الفاحشة في أسعار بعض المنتجات في الأسواق المحلية لا تحمل تفسيرا منطقيا، ونعلم أن من الضروري تطهير هذه الأجواء المسمومة التي تؤدي إلى غلاء الأسعار بالسرعة القصوى”.

وقال أردوغان إن بلاده تمضي نحو تحقيق أهدافها المنشودة، موضحا أنها حققت نموا في الربع الثالث من العام الجاري بنسبة 7.4%، لتحتل بذلك المرتبة الأولى بين دول مجموعة الـ20، وأضاف أن تركيا تسير نحو تحقيق نمو بنسبة تفوق 10% بنهاية العام، لافتا إلى أنه لو استمرت في نظام نسب الفائدة المرتفعة لما حققت هذا النجاح.

ورأى أن “الفائدة لعنة تزيد ثراء الغني، وتجعل الفقير أكثر فقرا”، مشددا على أن خفضها يسهم في “زيادة الإنتاج والتوظيف”.

زر الذهاب إلى الأعلى