العراق وإيران يتبادلان رفات 47 جندياً قضوا في حرب الثمانينات (صور)

أفادت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بأن العراق وإيران تبادلا رفات 47 من الجنود العراقيين والإيرانيين، الذين قضوا في حرب الثمانينيات.

جاء ذلك في بيان أصدرته اللجنة الدولية للصليب الأحمر، يوم الخميس، مؤكدة من خلاله أن عملية التبادل، تمت تحت إشراف كوادرها.

اقرأ أيضا: العراق.. عشرات القتلى والجرحى بحريق داخل مركز لعلاج كورونا

وقالت: “أُعيد رفات 4 عراقيين و43 إيرانياً إلى بلادهم عند منفذ الشلامجة الحدودي قرب مدينة البصرة جنوب العراق”.

العراق وإيران يتبادلان رفات 47 جندياً قضوا في حرب الثمانينات (صور)

وخلال البيان، أوضحت اللجنة، أن النزاع المسلح الذي وقع بين العراق وإيران مضى عليه زمن كبير، مشيرةً إلى أن آلاف العائلات مازالت تجهل مصير أحبائها.

العراق وإيران يتبادلان رفات 47 جندياً قضوا في حرب الثمانينات (صور)

وأكدت على أنها ستواصل دعمها للجهات المعنية في تقديم إجابات لهذه العائلات.

العراق وإيران يتبادلان رفات 47 جندياً قضوا في حرب الثمانينات (صور)

واندلعت حرب عنيفة بين العراق وإيران، خلال ثمانينيات القرن الماضي، امتدت لثماني سنوات، وخلفت العديد من الخسائر في صفوف الطرفين.

العراق وإيران يتبادلان رفات 47 جندياً قضوا في حرب الثمانينات (صور)

وبحسب إحصائيات غير رسمية، خلّفت الحرب نحو مليون قتيل من الجانبين، بالإضافة إلى خسائر اقتصادية تقدر بنحو تريليون دولار.

وتحسنت علاقة البلدان الجاران، خصوصاً بعد سقوط نظام الرئيس العراقي السابق صدام حسين في 2003 على يد قوات دولية بقيادة أمريكا، وعلى إثر ذلك، أصبح البلدان يرتبطان بعلاقات وثيقة.

الجدير ذكره أنه بين الحين والآخر، يعلن البلدان تبادل تسليم رفات للجنود بين الطرفين، في المعابر الحدودية، إذ تقام مراسم تسليم رسمية في تلك المواقع.

ويجدر بالذكر أن اللجنة الدولية للصليب الأحمر، تعمل أيضاً على ملف الأسرى والمفقودين الكويتيين، الذين قضوا إبان غزو صدام للكويت عام 1991.

وتتسلم الكويت بين الحين والآخر، بعض المفقودين، الذين يعثر عليهم الجانب العراقي.

حيث أسس الصليب الأحمر، لجنة لثلاثية، تضم ممثلين عن العراق والكويت والسعودية، وتعمل على الكشف عن مصير الأشخاص الذين فقدوا خلال حرب الخليج.

زر الذهاب إلى الأعلى