العثور على جثة فتاة مجهولة الهوية في حاوية بريف دمشق

عثر عامل نظافة في منطقة الكورنيش ببلدة صحنايا في ريف دمشق، فجر اليوم الجمعة، على جثة فتاة عشرينية مجهولة مرمية في حاوية القمامة.

وقالت وسائل إعلام النظام إنَّ الجثة عُثر عليها وقد كانت مقطوعة الرأس والأطراف، ولم يتم تحديد الفاعلين بعد، وما هي دوافع القتل.

اقرأ أيضا: تفاصيل جريمة قتل الطبيب “كنان علي” في اللاذقية

ونقل موقع “أثر برس” الموالي عن رئيس البلدية نزار جبور قوله إنه “تم العثور على جثة موضوعة في حاوية قمامة على الكورنيش فجر اليوم الجمعة، وهي تعود لفتاة، دون أن يتبين عمرها بعد”.

وأضاف “جبور” أنه طلب من عمال النظافة الاستمرار في البحث داخل الحاويات لمحاولة إيجاد رأس الفتاة المقطوع.

وتشهد مناطق سيطرة النظام وقوع العديد من جرائم القتل إما بهدف السرقة أو بدوافع أخرى في ظل الانفلات الأمني الذي تعيشه تلك المناطق، بالإضافة إلى انتشار السلاح فيها.

يشار إلى أنّ سوريا تصدّرت قائمة الدول العربية بارتفاع معدل الجريمة، كما احتلت المرتبة التاسعة عالمياً، للعام 2021، وذلك بحسب موقع “Numbeo Crime Index” المتخصص بمؤشرات الجريمة في العالم.

المصدر: تلفزيون سوريا

زر الذهاب إلى الأعلى