السودان.. الإعدام لضابط متهم بقتل متظاهر بالخرطوم

قضت محكمة سودانية، الإثنين، بالإعدام شنقا بحق ضابط بالجيش متهم بقتل شاب أثناء فض اعتصام بالعاصمة الخرطوم، في يونيو/حزيران 2019.

وقالت وكالة السودان للأنباء، إن “محكمة أم درمان بالخرطوم (ابتدائية) أصدرت صباح اليوم حكما بالإعدام شنقا حتى الموت على المتهم يوسف حمي الدين الفكي، في قضية مقتل حنفي عبد الشكور”.

وذكرت الوكالة، أن “الشهيد حنفي عبد الشكور استشهد بأم درمان دهسا بعربة المتهم الرائد بالدعم السريع (قوات تابعة للجيش) يوسف محي الدين الفكي”.

وذكر مراسل الأناضول، أن حكم الإعدام الصادر بحق الضابط الفكي، الذي يحاكم منذ يوليو/تموز 2020، قابل للاستئناف.

اقرأ أيضا : السودان تعلن مقتل 10 عناصر من الشرطة بمواجهات مع عصابات مخدرات

وفي 3 يونيو 2019، فض مسلحون يرتدون زيا عسكريا، اعتصاما يطالب المجلس العسكري، الحاكم آنذاك، بتسليم السلطة للمدنيين، أمام مقر القيادة العامة للجيش في الخرطوم.

وأسفر الفض عن مقتل 66 شخصا، بحسب وزارة الصحة السودانية، فيما قدرت قوى “إعلان الحرية والتغيير”، قائدة الحراك الشعبي آنذاك، القتلى بـ128.

وحمّلت قوى التغيير، المجلس العسكري مسؤولية فض الاعتصام، فيما قال المجلس إنه لم يصدر أمرا بالفض.

ولا زالت لجنة فض الاعتصام تحقق في ملابسات الفض، بعدما تشكلت في سبتمبر/أيلول 2019، بقرار من رئيس الوزراء عبد الله حمدوك.

المصدر : الأناضول

رغد الحاج

صحفية مهتمة بالشأن السوري الفني تعمل على إضافة قيمة مضافة للأخبار فى موقع المورد، عملت سابقا على تغطية أحداث ومؤتمرات فنية حدثت في سوريا قبل عام 2011 وكانت مراسلة لمجلة الفن في سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى