السعودية تعلن أعداد المعتمرين منذ بداية شهر رمضان المبارك

أعلنت المملكة العربية السعودية، أداء نحو مليوني معتمر العمرة، فضلاً عن توزيع مليون وجبة على الصائمين بالمسجد الحرام، منذ بداية شهر رمضان الذي حل بداية نيسان الجاري.

وقال أسامة الحجيلي، وكيل رئيس شؤون الحرمين، للتفويج، الإثنين إنه “منذ بداية أول يوم من شهر رمضان حتى اليوم العاشر (الإثنين) تم تفويج ما يقارب مليوني معتمر بالمسجد الحرام”، وفق ما نقلته وكالة الأنباء السعودية “واس”.

اقرأ أيضا: السعودية تقرر رفع عدد الحجاج خلال 2022

ولفت إلى أن التفويج “تم وفق ضوابط الإجراءات الاحترازية”، دون تفاصيل أكثر.

ويقصد بالعمرة زيارة الكعبة والطواف حولها والسعي بين الصفا والمروة (بالمسجد الحرام) ويمكن أداؤها في أي وقتٍ من السنة، بخلاف “الحج” وهو فريضة تتم في أيام محددة بالعام وتبدأ قبل حلول عيد الأضحى.

كما أعلنت رئاسة شؤون الحرمين، “توزيع مليون وجبة إفطار صائم في ساحات المسجد الحرام خلال العشر الأوائل من شهر رمضان”، وفق الوكالة.
وتم توزيع الوجبات بمساعدة أكثر من 8 آلاف عامل وعاملة لتوزيع 120 ألف وجبة إفطار يوميا في ساحات المسجد.

وبعد منع دام عامين من جراء تدابير مواجهة جائحة كورونا، قررت السلطات قبيل حلول شهر رمضان المبارك الجاري السماح بالاعتكاف في الحرمين الشريفين (المسجد النبوي والحرم المكي)، وإقامة صلاة التراويح وإلغاء التباعد الجسدي بين المصلين، وإلغاء العديد من الشروط لأداء العمرة.

وفي العام الماضي، قصرت المملكة الحج على 60 ألف حاج مقابل 2.5 مليون قبل الجائحة.

ووفقاً لبيانات رسمية فإن مناسك الحج والعمرة كانت تدر على المملكة في السابق نحو 12 مليار دولار سنوياً.

زر الذهاب إلى الأعلى