السعودية .. إنقاذ 6 مقيمين من حكم الإعدام

ذكرت صحيفة “عكاظ”، الخميس، أن مواطنين و مواطنات سعوديات نجحوا في إنقاذ 6 مقيمين من الإعدام بعد أن استطاعوا جمع ديات لعائلات القتلى بلغت أكثر من 8 ملايين ريال سعودي (أكثر من مليوني دولار أميركي).

وأوضحت الصحيفة أن من بين الذين تم إنقاذهم من حكم الإعدام 3 مواطنين مصريين، إذ جرى العفو عن اثنين منهما أقدما على قتل شابين من جنسيتهما، في حين نجا مصري آخر من حكم القصاص بعد ما تم دفع الدية لذوي قتيل من الجنسية البنغالية.

اقرأ أيضا: لماذا شبهت الولايات المتحدة “أفغانستان” بالسعودية وما حجم الثروات فيها؟

 أما القضية الثالثة فكانت لقاتل يمني تنازلت أسرة القتيل عن حق الدم، فيما كانت القضية الرابعة  قد سجلت بحق وافد فلسطيني قتل رجلاً من بني جلدته، وأعفي عنه بعد دفع الدية.

وفي قضية أخرى جرى الإفراج عن مقيم سوداني تورط في قتل مواطن سعودي، بعد أن سارعت لجنة إصلاح ذات البين في الطائف إلى بذل محاولات لدى ذوي القتيل انتهت بالتنازل مقابل دفع الدية التي جمعها سعوديون.

وقال مدير عام لجنة إصلاح ذات البين بمحافظة الطائف أحمد حسن الزهراني، إن اللجنة تعمل مع جميع الأطراف سواء كانوا من المواطنين أو المقيمين، لافتا إلى أن التوجيهات تقضي بالنظر في جميع القضايا التي من الممكن العمل على الإصلاح فيها، والحصول على تنازل الأطراف. 

وأوضح أن اللجنة بذلت وتبذل جهوداً في سبيل السعي إلى الإصلاح بين الناس، والتركيز على قضايا عتق الرقاب، مشددا على “أن أبناء وبنات الوطن سارعوا إلى دفع الديات من خلال القنوات الرسمية؛ إدراكا منهم لأهمية الأمر”.

وكانت هيئة حقوق الإنسان السعودية قد رصدت 27 عملية إعدام في العام الماضي، وقالت إنها تمثل انخفاضًا بنسبة 85 في المئة مقارنة بعام 2019، وعزت ذلك جزئيا إلى وقف لعمليات الإعدام في الجرائم المتعلقة بالمخدرات، “مما يمنح المزيد من المجرمين غير العنيفين فرصة ثانية”.

وحذرت جماعة “ريبريف” الحقوقية  في بريطانيا من أن العدد قد يرتفع هذا العام.

وكانت المملكة قد أعلنت في أبريل 2020 أن محاكمها ستتوقف عن إنزال عقوبة الإعدام بالأشخاص الذين يدانون بجرائم ارتكبوها عندما كانوا دون سن الـ18 عاما، مشيرة إلى أنه سيحكم عليهم بدلا من ذلك بالسجن لمدة عشر سنوات كحد أقصى على أن يقضوا هذه العقوبة في سجن للأحداث.

المصدر: الحرة

زر الذهاب إلى الأعلى