الخطوط التركية تعتزم منع مواطني عدة دول عربية من رحلاتها إلى بيلاروسيا

أعلنت السلطات البولندية أن شركة الخطوط الجوية التركية أكدت لها أنها ستمنع مواطني سوريا والعراق واليمن من ركوب رحلاتها إلى العاصمة البيلاروسية مينسك، على خلفية أزمة المهاجرين على حدود بيلاروسيا.

وفي تغريدة على “تويتر”، قال الوزير والمستشار الرئاسي البولندي، ياكوب كوموخ، إن “الخطوط الجوية التركية أكدت أنها لن تسمح بركوب رحلاتها إلى مينسك لمواطني العراق وسوريا واليمن، باستثناء أصحاب جوازات السفر الدبلوماسية”.

اقرأ أيضا: السلطات التركية تحيل 45 سورياً إلى مراكز الترحيل على خلفية مشاركتهم “منشورات الموز”

وعقب الإعلان البولندي، أعلنت شركة طيران “بيلافيا” البيلاروسية، أنها لن تسمح لمواطني سوريا والعراق واليمن بالقدوم في رحلات جوية من تركيا اعتباراً من اليوم الجمعة، بناء على طلب السلطات التركية، وفق ما نقلت وكالة “رويترز”.

وفي وقت سابق، نقلت وكالة “آكي” الإيطالية عن رئيس حزب “الشعب الأوروبي”، مانفريد ويبر، تهديده بمنع شركة الخطوط الجوية التركية من الهبوط في مطارات دول الاتحاد الأوروبي على خلفية أزمة المهاجرين على الحدود بين بيلاروسيا وبولندا.

يشار إلى أن أزمة آلاف المهاجرين على الحدود بين بيلاروسيا وبولندا تفاقمت في ظل درجات حرارة وصلت إلى التجمد ومقتل عدد من المهاجرين، وسط اتهامات من قبل الاتحاد الأوروبي لحكومة مينسك بتشجيع الهجرة غير الشرعية نحو المدن الأوروبية.

وتسببت أزمة المهاجرين بتوترات بين بيلاروسيا ودول الاتحاد الأوروبي، وخاصة بولندا وليتوانيا، حيث يسعى الاتحاد لفرض عقوبات جديدة على حكومة مينسك، متهماً إياها بشن “هجوم هجين” على دول الاتحاد واستخدام آلاف المهاجرين وطالبي اللجوء الفارين من مناطق الحروب في العالم كسلاح، عبر تشجيعهم على عبور الحدود.

وكشفت صور التقطتها أقمار صناعية، تجمّع مئات المهجّرين عند المنطقة الحدودية الفاصلة بين بيلاروسيا وبولندا، في انتظار العبور إلى الجانب البولندي ومنه إلى دول الاتحاد الأوروبي.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى