fbpx

الخارجية القطرية: الدوحة تدعم أي جهود بناءة أممية تهدف لتسوية سياسية في سوريا

أفادت وزارة الخارجية القطرية إن الدوحة تدعم أي جهود بناءة للأمم المتحدة تهدف إلى تسوية سياسية في سوريا، بما فيها نشاطات المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا غير بيدرسن.

وقال مصدر في وزارة خارجية قطر في تصريحات لوكالة “نوفوستي” الروسية بأن الموقف القطري من هذه المسألة وجد انعكاسه في البيان المشترك الأخير لوزراء خارجية قطر وروسيا وتركيا والذي جاء فيه أن الدوحة تساهم في عمل اللجنة الدستورية حول سوريا بدعمها للجهود التي يبذلها بيدرسون خلال اتصالاته المستمرة مع الفرقاء السوريين.

اقرأ أيضا: وزير الخارجية القطري: أسباب تعليق عضوية سوريا في الجامعة العربية ما زالت قائمة

وفي وقت سابق دعت وزارة الخارجية القطرية إلى “إيجاد طرق ومسارات جديدة نحو حل وانتقال سياسي حقيقي وشامل في سوريا”، وأن يتحد المجتمع الدولي لدعم الشعب السوري في مواجهة جائحة كورونا.

وجاء ذلك في كلمة لمساعدة وزير الخارجية القطري، والمتحدثة باسم الوزارة، لولوة بنت راشد الخاطر، أمام فعالية عقدت بعنوان “سوريا: المحاسبة بعد 10 أعوام”، وذلك على هامش الجلسة الـ 46 لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

والجدير بالذكر أن وزراء خارجية قطر وتركيا وروسيا عقدوا اجتماعا ثلاثيا في العاصمة القطرية الدوحة، لبحث الملف السوري.

زر الذهاب إلى الأعلى