الحفيد المفضل للملكة إليزابيث يعلن انفصاله رسمياً عن زوجته

ذهب كلٌ من حفيد الملكة إليزابيث الأكبر بيتر فيليبس وزوجته أوتوم في طريقهما المنفصل، ليصبح نجل الأميرة آن، 43 عاماً، هو أول أفراد العائلة المالكة في جيله ينفصل عن زوجته.

فبعد إعلان الزوجين انفصالهما في فبراير 2020، أصدر بيتر وأوتوم الاثنين بياناً قالا فيه أن الجوانب المالية لطلاقهما قد تم حلها والموافقة عليها من قبل المحكمة العليا.

اقرأ أيضا: بسبب خلاف على الكمامة.. زبون يقتل عاملاً في متجر بولاية جورجيا الأمريكية

وجاء في البيان: “في حين أن هذا يوم حزين لبيتر وأوتوم، فإنهما يواصلان وضع رفاهية وتربية ابنتيهما الرائعتين سافانا وإيسلا أولاً وقبل كل شيء، يسعد كل من بيتر وأوتوم بحل الأمور بشكل ودي مع الأطفال بحزم في طليعة تلك الأفكار والقرارات”.

وورد أيضاً: “لقد طلب بيتر وأوتوم الخصوصية والاعتبار لأطفالهم حيث تتكيف الأسرة مع فصل جديد في حياتهم”.

والتقى بيتر، مستشار التسويق الرياضي، أوتوم، وهي مستشارة إدارية، في عام 2003 في مسقط رأسها في مونتريال في سباق الجائزة الكبرى للفورمولا 1، وتزوجا في كنيسة القديس جورج في قلعة وندسور في عام 2008.

كان آخر حدث ملكي عام حضره الزوجان معاً هو دورة ألعاب Braemar Highland لعام 2019 في اسكتلندا جنباً إلى جنب مع الملكة إليزابيث والأمير تشارلز وكاميلا دوقة كورنوال.

زر الذهاب إلى الأعلى