fbpx

الحسكة.. سوري يعثر على مئة ألف دولار ويعيدها لصاحبها

عثر شاب من أبناء محافظة الحسكة، شرقي سوريا، على مبلغ مالي كبير، ضمن كيس مغلق في أحد الأسواق، وأعاده إلى صاحبه.

ونقلت وسائل إعلام موالية، قصة الشاب “محمد جميل صالح”، الذي وجد 94 ألفاً و500 دولار، ما يعادل أكثر من 300 مليون ليرة سورية، بالإضافة إلى 5 آلاف يورو.

وروى صالح، قصته التي بدأت، أثناء تجوله في السوق، مساء يوم وقفة عيد الفطر، وهناك عثر على كيس مغلف، بطريقة لافتة للنظر.

وقال الشاب، إنه توقع بأن يكون الكيس أمانة ضائعة، لكنه لم يتوقع أن يكون مبلغاً مالياً كبيراً، كما تبين له لاحقاً.

اقرأ أيضا: “تسلل بحجة الصلاة”.. لص يتسبب بتوقف مساجد ريف الحسكة عن الأذان

وأوضح أنه قام على الفور بالتوجه بالسؤال لأصحاب المحلات بالسوق، فيما إذا كان أحدهم أضاع المبلغ أو لديه علم بشخص ما قد أضاعه أيضاً، ووضع إعلاناً على صفحات التواصل الاجتماعي.

وبعد نشره الإعلان، بفترة 50 دقيقة، اتصل به صاحب المبلغ، واسمه “إبراهيم”، وقدم بحضور الشهود، ووصف له تفاصيل الكيس و المبلغ الضائع بدقة، فقام بتسليمه إياه، حسبما يروي الشاب.

ولاقى هذا العمل استحسان وثناء أبناء المدينة، وأشاد الكثيرون بالأخلاق الكريمة التي يتمتع بها الشاب “الصالح”، الذي يعمل مخبرياً للأسنان، و رفض الحصول على أي مكافأة من صاحب المال.

و ليست الحادثة الأولى من نوعها، إذ سبق وأعاد سوريون في مناطق مختلفة من المحافظات السورية، وحتى خارج سوريا، أموالاً ضائعة لأصحابها دون المطالبة بأي تعويض أو مكافأة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى