الجيش اللبناني يعتقل 15 شخصاً بينهم سوريون بقضية شاحنة نترات الأمونيوم

أعلن الجيش اللبناني عن اعتقال 15 أشخاص، بينهم سوريون، بقضية شاحنة نترات الأمونيوم التي ضُبطت مؤخراً بمحيط مدينة بعلبك، معقل “حزب الله” في شرق لبنان.

وقال الجيش اللبناني في بيان، الثلاثاء، إنه ضبط شاحنة محملة بنترات الأمونيوم عند مفرق بلدة إيعات بتاريخ 17 من الشهر الحالي، وأوقف أربعة سوريين واللبنانيين مارون الصقر وأحمد الزين.

اقرأ أيضا: وفاة شاب سوري وزوجته جراء حريق بمنطقة سعد نايل في لبنان

وأشار إلى إحالة الموقفين إلى القضاء المختص، الذي أحالهم بدوره إلى مديرية المخابرات وكلفها باستكمال التحقيق.

وأضاف البيان أن مديرية المخابرات أوقفت تسعة أشخاص آخرين اشتبه بتورطهم، أبرزهم اللبناني سعد الله الصلح مالك الشاحنة وصاحب “مؤسسة صلح للأعلاف والحبوب”، وسوري يعمل سائقاً لدى الصقر.

وأوضح أن الصلح اشترى خلال شهر آذار (مارس) الماضي، كمية نترات أمونيوم من الصقر، وتولى شابان سوريا نقل تلك المواد.

ووفق البيان، فقد أُحيل مالك الشحنة (الصلح) وبائعها (الصقر)، رفقة السائقين السوريين، إلى القضاء المختص لتورطهم ببيع مواد ممنوعة وشرائها وتخزينها ونقلها، فيما أخلي سبيل باقي الموقوفين.

وكانت وزارة الداخلية اللبنانية، قد أعلنت في وقت سابق من الشهر الحالي، عن ضبط شاحنة محملة بـ 20 طناً من مادة نترات الأمونيوم بمحيط مدينة بعلبك في البقاع.
ونترات الأمونيوم مادة شديدة الانفجار، ارتبطت مؤخراً بكارثة انفجار مرفأ بيروت، التي وقعت في 4 آب (أغسطس) 2020، وأسفرت عن مقتل أكثر من 200 شخص، وإصابة نحو 6500 آخرين، إضافة تشريد آخرين وخسائر قدرت بـ 7.4 مليار دولار.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى