الجولاني: مستعدون للاندماج مع الجيش الوطني السوري وتشكيل إدارة موحدة

أعلن زعيم “هيئة تحرير الشام“، “أبو محمد الجولاني”، استعداده للاندماج مع فصائل “الجيش الوطني السوري” المدعوم من تركيا.

وقال الجولاني في لقاء له إنه مستعد للاندماج وتشكيل إدارة واحدة لمنطقتي السيطرة في شمال وشمال غربي سوريا.

اقرأ أيضا: الجولاني: تحرير الشام لا تشكل تهديداً أمنياً أو اقتصادياً للولايات المتحدة والدول الغربية

وتحدث عن فارق الإدارة والضبط الأمني في إدلب عن مناطق سيطرة العمليات التركية في شمال غربي سوريا.

وذكر الجولاني بأنه من الضروري أن يكون هناك إدارة واحدة في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة في شمال غربي سوريا.

وزعم أن مناطق شمال غربي سوريا ستبقى “غارقة في الفوضى والمخاطر الاجتماعية والأمنية والاقتصادية والسياسية” لوجود سلطات متعددة.

ودعا الجولاني الفصائل للدخول في حالة اندماجية موحدة لتصبح المنطقة واحدة.

وأردف: “الناس جاؤوا إلينا وطالبونا بالتدخل (في منطقة سيطرة الجيش الوطني) لأنها تعج بالفوضى”.

وأوضح أن “ذلك لا يمكن إلا أن يكون “برضى الناس أو الفصائل.. دعونا نتفق مع الفصائل ولا يوجد مشكلة”.

زر الذهاب إلى الأعلى