الأمن اللبناني يحرر امرأة سورية وابنتيها من عصابة اختطفتهن بعد إدخالهن إلى لبنان

أعلن الأمن اللبناني، تحرير امرأة سورية وابنتيها، من عصابة اختطفتهن بعد إدخالهن إلى لبنان بطريقة “غير شرعية”، ثم طلبت فدية مالية قدرها 20 ألف دولار من رب العائلة.

وقالت “المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي” اللبنانية، إنها تلقت معلومات عن دخول امرأة سورية وابنتيها إلى لبنان بطريقة “غير شرعية”، بمساعدة مهربين، في 13 من الشهر الماضي، واستلمهن في الأراضي اللبناني، ثلاثة أشخاص (سوريان وشخص مكتوم القيد).

اقرأ أيضا: الأمن اللبناني يحبط عملية بيع طفل شمال بيروت

وأضافت أن الاتصال انقطع بهنّ ليومين إلى أن وردت رسالة إلى هاتف رب العائلة، تطالبه بدفع فدية مالية قدرها 20 ألف دولار أميركي، مقابل إطلاق سراحهن.

وأشارت المديرية، إلى أن التحريات أفضت إلى تحديد مكان العصابة، وتحرير المخطوفات، والقبض على الفاعلين، موضحة أن الموقوفين اعترفوا خلال التحقيق معهم بما نُسب إليهم، وأنهم نفذوا العملية بالاشتراك مع شخص رابع لبناني الجنسية.

زر الذهاب إلى الأعلى