الأمم المتحدة: 9 من كل 10 سوريين يعيشون في فقر

أكد المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، غير بيدرسون، أن أسرة الأمم المتحدة يمكنها أن تفعل كل ما في وسعها للتأكد من التنفيذ الكامل لقرار 2254 في سوريا.

وقال بيدرسون في تصريحات له، قبيل اجتماعه مع المسؤولين في روسيا، إن 9 من كل 10 أشخاص في سوريا يعيشون في فقر.

اقرأ أيضا: بعد تقنينه للخبز.. نظام الأسد يرفع أسعار المياه المعدنية إلى الضعف

وأضاف: “يجب التأكد أننا لا نعالج القضايا الإنسانية فقط، ولكن، كما قال الوزير سيرغي لافروف، أيضاً جميع القضايا التي تناولها قرار مجلس الأمن 2254”.

وأردف أنه يأمل في أن يتطور التفاهم المشترك الذي تم التوصل إليه بشأن القضايا الإنسانية إلى المزيد من الوحدة فيما يتعلق بالعملية السياسية.

وأشار المسؤول الأممي إلى الوضع الاقتصادي في سوريا، واصفاً إياه بالصعب للغاية.

وأوضح: “9 من كل 10 أشخاص يعيشون في فقر، لدينا سوريا مقسمة إلى حد ما إلى ثلاث مناطق مختلفة”.

ولفت إلى الحاجة إلى تغيير كل ذلك، “ولكن لكي يتغير هذا نحتاج إلى البدء بطريقة تنفيذ بشكل ملموس”.

وكان بيدرسون في نور سلطان مع ضامني أستانا، وقبل ذلك في روما، و التقى بوزراء خارجية من دول أوروبية وعربية ومن تركيا، ووزير الخارجية الأميركي.

وعن تلك اللقاءات قال بيدرسون: “نحتاج إلى الجلوس معا ومناقشة ما يمكن أن نطرحه جميعا على الطاولة. لذا فإنني أتطلع بشدة لمناقشة هذا اليوم في الاجتماع معكم”.

زر الذهاب إلى الأعلى