الأمم المتحدة تطالب الإمارات بـ “دليل مقنع” يثبت بقاء الشيخة لطيفة على قيد الحياة

طالبت الأمم المتحدة السلطات الإماراتية بالكشف عن مصير الشيخة لطيفة، بنت محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، حاكم إمارة دبي، المحتجزة “رهينة” لدى والدها.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي للمتحدثة باسم المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، مارتا هورتادو، الجمعة، أعربت فيه عن قلقهم الشديد على حياة الشيخة لطيفة.

وأضافت: “نحن قلقون للغاية، ليس لدينا دليل على أن الشيخة لطيفة لا تزال على قيد الحياة، نريد دليلًا واضحًا ومقنعًا على أنها لا تزال بصحة جيدة”.

وفي وقت سابق، نشرت السفارة الإماراتية لدى بريطانيا، بياناً بتوقيع أسرة آل مكتوم، يؤكد أن “الشيخة لطيفة تخضع لعلاج صحي منزلي، وستظهر مرة أخرى للعلن في الوقت المناسب”.

وفي عام 2018 ظهرت قضية الشيخة لطيفة بعد أن أخفقت محاولتها الفرار من الإمارات، التي تواجه اتهامات حقوقية بالتمييز ضد النساء وعدم تقبل أي من أشكال المعارضة.

يُذكر أن العديد من المدافعين عن حقوق الإنسان في جميع أنحاء العالم، صرحوا بأن لطيفة نُقلت بالقوة إلى البلاد في “عملية اختطاف” واضحة.

المصدر: الأناضول

زر الذهاب إلى الأعلى