ارتفاع كبير لأسعار السجائر والكحول في تركيا

أعلنت ضريبة الاستهلاك التركية “sct”، الإثنين، زيادة جديدة كبيرة على أسعار السجائر والكحول في تركيا، وذلك بعد رفع ضريبة الاستهلاك الخاص بهاتين المادتين.

وقال موقع “Son Dakika” التركي إن ضريبة الاستهلاك الخاص (SCT) المأخوذة من مجموعة السجائر والكحول زادت بمعدل 47 في المئة.

اقرأ أيضا: أكثر من مليون دولار أرباح رجل من أعقاب السجائر في الهند

ويأتي هذا في وقت تعاني فيه تركيا من ارتفاع في معدلات التضخم، وأظهرت بيانات مؤشر أسعار المستهلكين ارتفاعاً فوق التوقعات حيث بلغ التضخم 36%.

وفي نفس السياق أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال خطاب متلفز ارتفاع قيمة الصادرات التركية إلى 225 دولارا أميركيا خلال العام الماضي.

عاجل: تحديد النسبة الرسمية للزيادة على أسعار السجائر والكحول – تركيا بالعربي

وقال معهد الإحصاء التركي إن مؤشر أسعار المستهلكين ارتفع 13.58% على أساس شهري، وذلك مقارنة بتوقعات في استطلاع لـ”رويترز” عند الـ9% وتوقعات سنوية عند 30.6%.

بنسبة 47 %.. زيادة ضريبة استهلاك السجائر والكحوليات في تركيا | تركيا الآن

وأظهرت البيانات أن مؤشر أسعار المنتجين ارتفع 19.08% على أساس شهري، في كانون الأول الفائت، ليرتفع على أساس سنوي إلى 79.89% في انعكاس لقفزة في أسعار الواردات.

وانخفضت قيمة الليرة التركية، اليوم الإثنين، 5% ليسجل سعر صرف الليرة 13.92 مقابل الدولار الواحد، فيما أغلقت يوم الجمعة الماضي عند 13.18.

ورفعت تركيا، أول أمس السبت، أسعار الكهرباء بنسبة 50% للمنزلي و100% للاستخدام الصناعي، كما رفعت أسعار الغاز الطبيعي بنسبة 25% للاستخدام المنزلي و50% للاستخدام الصناعي.

ووصلت الليرة التركية، الشهر الفائت، إلى 18.52 مقابل الدولار الأميركي، قبل أن تعاود ارتفاعها في ذات الشهر، لتصل إلى ما دون الــ11 ليرة مقابل الدولار الواحد.

ورفع اتحاد أرباب محطات إمداد الغاز والنفط في تركيا أسعار الوقود، ليلة رأس السنة 2022، حيث ارتفع سعر لتر وقود الديزل بمعدل ليرة و29 سنتاً، و61 قرشاً للبنزين، و78 قرشاً لغاز السيارات.

وأصبح سعر لتر البنزين بعد هذه الزيادة 12.92 ليرة في إسطنبول، و12.98 ليرة في أنقرة، و 13 ليرة في إزمير، وسعر الديزل أصبح في أنقرة 12.80 ليرة، و 12.74 ليرة في إسطنبول، و 12.82 ليرة في إزمير، وسعر لتر الغاز المسال إلى 8.80 ليرة في أنقرة، و 8.76 ليرة في إسطنبول، و 8.64 ليرة في إزمير.

زر الذهاب إلى الأعلى