إعلامية موالية للنظام تهاجم وزير خارجية الأسد بشأن كذبه بخصوص عودة اللاجئين

كذّبت إعلامية موالية لنظام الأسد، تصريحات صادرة عن وزير خارجية النظام بخصوص جهوزية البلاد لعودة اللاجئين السوريين في أوروبا وبقية بلدان العالم.

وأكدت الإعلامية، فاطمة علي سلمان، المنحدرة من مدينة القرداحة، بريف اللاذقية، مسقط رأس الأسد، أن تلك المعلومات ليست صحيحة، لأن هناك عائلات تسكن منذ سنين ضمن الحدائق.

اقرأ أيضا: نظام الأسد يضع شرطاً تعسفياً على خريجي الجامعات

وأضافت “سلمان”، خلال منشور لها عبر “فيسبوك”، أن بعض العائلات في العاصمة دمشق تسكن في الحدائق، على مقربة من مزرعة وزير خارجية النظام، فيصل المقداد، الذي يدعو اللاجئين للعودة.

وأوضحت أن مئات العائلات الأخرى ستضطر عما قريب للسكن في الشوارع، لكونهم لم يعودوا قادرين على دفع أجارات بيوتهم، مضيفةً أن لديها الكثير من قصص المعاناة في مناطق النظام.

واستهزأت الإعلامية بتصريحات “المقداد” عن قيام النظام بتجهيزات كاملة لعودة اللاجئين، من سكنٍ، وفرص عمل، وبسؤاله الدول المستضيفة عن سبب منعهم من العودة.

ويزعم نظام الأسد، بين الحين والآخر، أن مناطق سيطرته أصبحت جاهزة لعودة اللاجئين السوريين، متناسيًا موجات الهجرة الكبيرة التي تتم في هذه الأوقات ضمن تلك المناطق، هربًا من الضرائب والواقع المعيشي الصعب، إذ بات الموالون يفضلون الموت في البحار على البقاء.

المصدر: الدرر الشامية

زر الذهاب إلى الأعلى