إسطنبول .. مُسنّ تركي يعتدي على طفلين سوريين

ألقت الشرطة التركية القبض على المُسنّ التركي (صلاح الدين – ب) 71 عاماً، بتهمة التحرش بطفلين سوريين قاصرين في منطقة غونغوران وسط إسطنبول.

وذكرت صحيفة حرييت أن كاميرا هاتف محمول لأحد الأشخاص سجلت قيام مسنّ تركي بالتحدث إلى طفلين سوريين وسط الشارع في وقت متأخر من الليل، ثم التحرش بهما والاعتداء عليهما جسدياً.

اقرأ أيضا: معظمهم سوريين .. بلدية بولو التركية تصدر تنبيهات للأجانب المقيمين في الولاية

وأضافت الصحيفة أن المشتبه به غادر المكان بسرعة لحظة اكتشاف أمره من قبل الجيران الذين صوروه وهو يقوم بفعلته، والذين ما لبثوا بعدها أن قاموا بإبلاغ الشرطة وتقديم شريط الفيديو المصور لهم كدليل على الحادثة.

من ناحيتها أفادت شرطة منطقة غونغوران أنه بعد التعرف على المشتبه به من خلال الفيديو المصوّر تم اعتقاله واستجوابه واتخاذ الإجراءات اللازمة في حقه، قبل نقله في وقت لاحق إلى المحكمة المختصة في منطقة بكر كوي.

بالمقابل نفى المشتبه به (صلاح الدين) خلال استجوابه في مركز الشرطة أي اعتداء جسدي على الطفلين السوريين، زاعماً أنه بينما كان عائداً إلى منزله شاهد الطفلين اللذين لا يذكر أسماءهما جالسين في الشارع فأراد إعطاءهما بعض الطعام، ومن شدة فرحتهما قاما بمعانقته وشكره على حد قوله.

المصدر: أورينت نت

زر الذهاب إلى الأعلى