إسطنبول.. عراقيان يتهمان سوريتين بالاحتيال: أوهمتانا بالزواج وحصلتا على آلاف الدولارات (فيديو)

قالت وسائل إعلام تركية إن مواطنَين عراقيين زعما أنهما تعرضا للاحتيال بآلاف الدولارات على يد سيدتين سوريتين أوهمتاهما بالزواج.

وذكرت صحيفة “هبرلار”، الثلاثاء، بحسب ما ترجم المورد، أن رجل الأعمال العراقي “سعيد – د – ت” ومواطنه الطبيب “اسماعيل – م – و” كانا قد وصلا إلى إسطنبول بقصد الزواج، بناءً على اقتراح من أحد معارفهما.

وأضافت أنهما تعرّفا إلى امرأتين سوريتين، حصلتا منهما على مبلغ 10 آلاف دولار (5 آلاف لكل واحدة) بعدما أوهمتاهما بالموافقة على الزواج منهما.

اقرأ أيضا : السعودية: القبض على 4 سوريين جمعوا 40 مليون دولار بالنصب والاحتيال عبر الإنترنت

ونقلت الصحيفة عن سعيد قوله إنهما ترددا في تقديم شكوى بالواقعة إلى الشرطة لكونهما معروفَين في بلدهما، وأضاف: “أنا متزوج ولدي 3 أطفال في العراق، لكنني أزور تركيا باستمرار بغرض التجارة، لهذا قررت الزواج من امرأة ثانية في تركيا”.

وتابع قائلاً: “حدّثني أحد معارفي عن امرأتين سوريتين يتيمتي الأم والأب، وأكد لي أنهما من عائلة محترمة، وسرعان ما التقينا بهما في مقهى، وقررنا الزواج، كما ناقشنا أيضاً تفاصيل الزفاف”.

وأردف: “بعد أيام قليلة، ذهبنا إلى منزلهما في أسنيورت لعقد النكاح، واصطحبنا أقاربنا، كما أعطينا السيدتين مبلغاً كبيراً من المال لشراء الملابس”.

وأكمل: “حاولنا الاتصال بهما في اليوم التالي، لكن بدون فائدة، لقد خدعنا هؤلاء الناس، ولا نريد لآخرين أن يقعوا ضحية احتيالهم”.

بدوره قال الطبيب اسماعيل إنه متزوج أيضاً ولديه 4 أطفال في العراق، وأضاف: “جئت إلى تركيا بغرض الزواج، وزوجتي تعلم ذلك، دفعنا مبلغ 600 دولار للوسيط والإمام الذي كتب عقد نكاحنا”، مشيراً إلى أنهما دفعا مبلغاً آخر لشخص ادعى أنه شقيق السيدتين.

وختم بالقول إن الاحتيال المزعوم كلّفهما نحو 16 ألف دولار أمريكي.

زر الذهاب إلى الأعلى