إدراج ابن وابنة مؤسس “تليغرام” لأول مرة على قائمة أغنى ورثة روسيا

تم إدراج طفلي بافل دوروف، مؤسس شبكة التواصل الاجتماعي” فكونتاكتي” وميسنجر”تليغرام”، لأول مرة على قائمة أغنى ورثة روسيا وذلك حسب تصنيف أعدته مجلة ” فوربس”.

ولدى رجل الأعمال، بافل دوروف، طفلان: ابنة وابن. وتقدر ثروتهما بنحو 17.2 مليار دولار، ويشغلان المكانة السادسة في تصنيف أغنى ورثة روسيا.

اقرأ أيضا: مأساة الطفل السوري “إيلان الكردي” تتكرر في شواطئ ليبيا

ولا يزال يحتل المركز الأول في القائمة يوسف الابن الوحيد لأحد مالكي شركة “لوك أويل” الروسية، وحيد آليكبيروف الذي يشغل بدوره المرتبة الرابعة في تصنيف “فوربس” لأغنى رجال الأعمال الروس.

وتحتل ابنة صاحب شركة “نوفاتيك” الروسية، ليونيد ميخيلسون، المرتبة الثانية في التصنيف. أما والدها فهو الخامس في تصنيف أغنى رجال الأعمال لـ”فوربس”.

ويشغل المرتبة الثالثة، جهانجير مخمودوف المدير التنفيذي لشركة UMMC التي يمتلكها أبوه، إسكندر مخمودوف (المركز الـ19 في تصنيف أغنى رجال الأعمال في روسيا)

المصدر: روسيا اليوم

رغد الحاج

صحفية مهتمة بالشأن السوري الفني تعمل على إضافة قيمة مضافة للأخبار فى موقع المورد، عملت سابقا على تغطية أحداث ومؤتمرات فنية حدثت في سوريا قبل عام 2011 وكانت مراسلة لمجلة الفن في سوريا.
زر الذهاب إلى الأعلى