fbpx

أنجلينا جولي تواجه سرباً من النحل يغطي أجزاءً من جسدها (فيديو)

تشارك النجمة أنجلينا جولي، بالتعاون مع منظمة “اليونيسكو” ومجموعة “غيرلان” مع الأمم المتحدة بمبادرة “نساء من أجل النحل” وهو برنامج ريادة الأعمال النسائية المتطورة بمجال تربية النحل.

ونشرت “ناشيونال جيوغرافيك”، المتخصصة بأخبار الطبيعة والأفلام الوثائقية، مجموعة صور وفيديوهات تظهر النجمة العالمية، أنجلينا جولي، وقد غطى سرب من النحل أجزاء من جسدها ضمن حملة ترويجية لمبادرة “نساء من أجل النحل”.

اقرأ أيضا: عباس النوري: هذا المشهد في “حارة القبة” كسر ظهري.. و”أبو العز” أهم من “أبو عصام”

ونشرت “ناشيونال جيوغرافيك”، مقطع فيديو على قناتها الرسمية في “يوتيوب” تظهر فيها أسراب صغيرة من النحل على الجزء العلوي من جسد النجمة.

وظهرت جولي في الفيديو أثناء وضع مادة خاصة على جسدها، بهدف منع النحل من وخز إبره في جسدها.

وتظهر المشاهد انتشار النحل على جسد جولي، لكنها بالرغم من ذلك بدت هادئة، حيث صعد سرب من النحل على رقبتها ووصل إلى فمها.

وأخبرت جولي “ناشيونال جيوغرافيك”: “شعرت أنه من الرائع أن تكون متصلا بهذه المخلوقات الجميلة، هناك بالتأكيد طنين، عليك أن تكون ساكنا حقا وفي جسدك، في الوقت الحالي، وهذا ليس سهلا بالنسبة لي”.

وعلقت “ناشيونال جيوغرافيك” على صفحتها في “إنستغرام” على صورة لجولي وثقت الحدث، “لتعزيز مبادرة اليوم العالمي للنحل، وبالتعاون مع (natgeo)، أرادت أنجلينا تقديم صورة شخصية مغطاة بالنحل”.

وتابعت “ناشيونال جيوغرافيك” التعليق: “تم التصوير أثناء الوباء، مع طاقم كامل ونحل حي، جعل المهمة معقدة”.

ومبادرة “نساء من أجل النحل”، وهو برنامج ريادة الأعمال النسائية المتطورة في مجال تربية النحل.

وتشارك أنجلينا جولي، بالتعاون مع منظمة “اليونيسكو” ومجموعة “غيرلان”، الأمم المتحدة في هذه المبادرة حيث اختيرت جولي بصفتها العرابة والمسؤولة عن برنامج الترويج لمربي النحل لعام 2021.

المصدر: روسيا اليوم

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى