fbpx

أمام الكاميرات.. وزيرا خارجية تركيا واليونان يتراشقان الاتهامات

شهد المؤتمر الصحفي بين وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، ونظيره اليوناني نيكوس ديندياس، مشادة لفظية تراشق الوزيران خلالها الاتهامات في قضايا مختلفة، بالعاصمة التركية أنقرة.

وأفادت قناة “الحرة”، الخميس، بأن المؤتمر بدأ بتصريحات ودية من الجانبين، واستمر نحو 35 دقيقة، قبل أن ينقلب الوضع لاحقاً في الدقائق العشر الأخيرة، عندما اتهم وزير الخارجية اليوناني تركيا، أمام الكاميرات، بـ “انتهاك سيادة اليونان”، مضيفاً أن بلاده “تحاول إيجاد حوار بناء مع تركيا لكن ثمة تهديدات تركية جادة”.

وأكد تشاووش أوغلو أنه لن يلتزم الصمت حيال اتهامات ديندياس المباشرة لتركيا أمام الصحافة، وأضاف قائلاً: “نحن سنتحاور أو نتشاجر وفقاً لرغبتكم”.

اقرأ أيضا : وزير الخارجية التركي يعلن بدء “مرحلة جديدة” بين أنقرة والقاهرة

وتابع الوزير التركي في معرض رده على الاتهامات: “تحاولون إعطاءنا دروساً في حقوق الإنسان، لكنكم تمنعون حتى استخدام الأسماء التركية”.

وتطرّق تشاووش أوغلو إلى تسليح أثينا للجزر المتفق على بقائها بلا تسليح، وأضاف مشدداً: “أنتم مجبرون على قبول الوجود التركي في منطقة تراقيا الغربية (شرقي اليونان)”.

كما أكد على قدرة تركيا على “الدفاع عن حقوقها وحقوق القبارصة الأتراك في شرق المتوسط”، معرباً عن انزعاجه من تبادل الاتهامات مع الوزير اليوناني أمام وسائل الإعلام بدلاً من حلّ المشاكل بين البلدين.

رغد الحاج

صحفية مهتمة بالشأن السوري الفني تعمل على إضافة قيمة مضافة للأخبار فى موقع المورد، عملت سابقا على تغطية أحداث ومؤتمرات فنية حدثت في سوريا قبل عام 2011 وكانت مراسلة لمجلة الفن في سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى