fbpx

أطفال سوريون يغنون باللغة الروسية لجنود روس في قاعدة حميميم العسكرية (فيديو)

نشرت وسائل إعلام روسية شريطا مصورا يظهر فيه أطفال سوريين يغنون باللغة الروسية للجنود الروس في قاعدة حميميم العسكرية بريف اللاذقية وذلك بمناسبة احتفال روسيا بـ “عيد حماة الوطن”.

ويظهر الشريط المصور أطفال سوريين وهم يغنون باللغة الروسية لتهنئة القوات الروسية في عيدها الوطني الذي يصادف 23 شباط من كل يوم ويعود تاريخه إلى عام 1922.

وأوضحت وسائل الإعلام أن “هذا العيد هو إحياء ذكرى أولئك الذين ضحوا بأرواحهم في ساحات المعارك دفاعاً عن الوطن، ويقيم خلال الروس مختلف الفعاليات الاحتفالية تكريماً واحتراماً للمحاربين القدامى”.

وذكرت وسائل إعلام موالية للنظام أن عدد المدارس في مناطق سيطرة النظام التي تعتمد اللغة الروسية لغة ثانية بلغ 217 مدرسة فيما بلغ عدد الطلاب الدارسين للغة 30 ألفاً و747 طالباً، يدرسهم 190 معلماً وبهذا الأمر تسعى روسيا لفرض سيطرتها على عقول الصغار قبل الكبار في سوريا.

ويشار إلى أن مطار “حميميم” العسكري اتخذته القوات الروسية قاعدة عسكرية لها منذ تدخلها في سوريا في نهاية أيلول عام 2015.

زر الذهاب إلى الأعلى