أردوغان يقف مع السوريين مجدداً ويرد على زعيم المعارضة التركية

وقف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مع السوريين مجددا ورد على زعيم المعارضة التركية كمال كليتشدار أوغلو .

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن استمرار بلاده في إيواء اللاجئين السوريين.

اقرأ أيضا: أردوغان يزف بشرى سارة للسوريين في ظل وعود المعارضة التركية بطردهم

جاء ذلك في كلمة ألقاها الرئيس التركي اليوم السبت، خلال حفل افتتاح جماعي لمشاريع جديدة في ولاية غازي عنتاب جنوبي تركيا من بينها مبنى المطار الجديد ومعهد الآثار والتراث الثقافي بين الاتحاد الأوروبي وتركيا.

وأشار أردوغان إلى أن تركيا “تفتح أبوابها اليوم وغداً” أمام السوريين الذين “تركوا بيوتهم هرباً من الموت”.

وأوضح أردوغان في ردّه على وعود أطلقها زعيم “حزب الشعب الجمهوري” التركي المعارض كمال كليتشدار أوغلو، بترحـيل السوريين في حال تسلّمه السلطة في البلاد: “السيد كمال ينظر إلى إخوانه السوريين بعين العدو، أما نحن فعشاق الحب، والمؤمنون بالتأكيد أنهم إخوة، ونحن لا نبحث عن أماكن لإرسال إخواننا إليها بعد أن غادروا بيوتهم هرباً من الموت. أبوابنا اليوم سنفتحها، وسنفتحها غداً”.

وتابع أردوغان: “لدينا ما يقرب 5 ملايين من الإخوة والأخوات السوريين في بلدنا. السيد كمال غير مرتاح لهذا، فهو ليس لديه فهم للأخوّة. وهذه هي الطريقة التي يعامِل بها المواطنين في هذا البلد”.

وفي وقت سابق، جدد كليتشدار أوغلو خطاباته المناهضة لوجود اللاجئين السوريين في تركيا، حيث توعد يوم الخميس الماضي بإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم خلال عامين فقط في حال تسلمت المعارضة الحكم في تركيا. وقال كليتشدار أوغلو إنه سيعيد اللاجئين السوريين إلى بلادهم خلال عامين فقط “بالطبل والزمر”.

كليتشدار أوغلو يثير جدلا حول "ترحيل السوريين".. أردوغان يعلق

يُذكر أنه يقيم في تركيا نحو 3 ملايين و700 ألف لاجئ سوري موزعين على مختلف الولايات التركية.

وتتركز النسبة الأكبر من اللاجئين في مدن إسطنبول وهاتاي وغازي عنتاب وشانلي أورفا.

زر الذهاب إلى الأعلى